المنوعات

بتروجت”  تٌكريم أسر و عائلات  المتوفيين خلال عام 2018

11:59 ص

تحت رعاية و حضور  المهندس وليد لطفى رئيس مجلس الإدارة و العضو المنتدب لشركة بتروجت، وتماشياً مع إيمان الشركة بالوفاء و التقدير لكل من ساهم فى تقدم و نجاح الشركة، نظمت الإدارة العامة للعلاقات العامة و الخارجية الإحتفال السنوى للشركة لتكريم أبناء وأسر العاملين الذين توفوا خلال العام السابق 2018 أثناء عملهم بالشركة (يوم الوفاء) و الذين بلغ عددهم 71 أسرة، و هو الحفل الذى تحرص الشركة على اقامته كل عام و يعتبر من أهم المناسبات التى ترعاها الشركة و اعلاها قيمة.
حضر فاعليات الإحتفال – والذى أقيم نهاية الاسبوع الماضى جميع قيادات ومديرى الشركة ،
وقد تضمن الإحتفال ، والذى أقيم هذا العام تحت شعار (يوم الوفاء … يوم التقدير و العرفان لابناء الشركة ) كلمات من عدد من أسر الزملاء الراحلون شملت تقديم الشكر الى الشركة وإدارتها لحرصها على تكريم أبنائها الراحلون، وتقديرهم الكامل لتلك الخطوة مؤكدين إعتزازهم الكامل بأنهم جزء من الشركة.

“نحن اليوم فى مناسبة مختلفة … مناسبة تمثل لنا الكثير و الكثير … لا نكون مبالغين ان
قلنا انها من اهم و اعلى المناسبات شأناً …. اننا اليوم نحاول ان نرد الجميل الى زملاء لنا
أفنوا حياتهم وهم يخدمون و يبذلون كل الجهد من اجل نجاح و تقدم شركتنا.
وبالرغم من أنهم ليسوا بيننا اليوم … الا اننا هنا لنقول لهم شكراً … شكرا لكل جهد بذل
منهم … شكرا لكل ماقدموه وما بذلوه من عمل مخلص طوال فترة عملهم بالشركة.
اننا اليوم و مهما حاولنا جاهدين أن نعبر لهم ولاسرهم … بل ولكم جميعا … عن تقديرنا و
احترامنا لهم و لاعمالهم فلن نكون ابدا منصفين … ومهما أخبرناكم عن ما في قلوبنا من
شكر وعرفان لإيمانهم بعملهم و اخلاصهم فيه فلن نكون منصفين فالكلمات والحروف
لن توفيهم قدرهم أبداً” ،جاءت تلك الكلمات خلال الكلمة التى ألقاها  المهندس وليد لطفى  رئيس مجلس الإدارة و العضو المنتدب خلال فاعليات الإحتفال، مضيفاً أن هذا اليوم ليس يوم تكريم … بل هو يوم احتفال للشركة … تحتفل فيه بأسر و أبناء اولادها … الذىن افنوا حياتهم فى سبيل هذا الصرح الذى نفتخر جميعا بالانتماء اليه.

مضيفاً أننا نقول لاسرهم إن مجهود هؤلاء الزملاء أبدا لن ينسى … نقول لهم أننا
نحمل لهم كل الجميل بما قدموه من عمل مخلص … نقول لهم نحن معكم دائما و ابداً …
فبتروجت أبدا لا تنسى فضل ابنائها.

كما وجه لطفى الكلمة الى اسر زملاؤنا الراحلون مؤكداً لهم ان تضحياتهم و اعمالهم تزيدنا إصراراً على استكمال مسيرتهم و على بذل كل الجهد من أجل مواصلة العمل والنجاح … منوهاُ أيضاً الى جميع من فى الشركة مدينون لهم بكل ما قدمه زملاؤنا الراحلون من عمل و جهد … وأننا جميعا نستشعر معهم حجم مصابهم … و نشعر بما يعانوه من مرارة فقد الاب او الام … وأننا نوقن اننا مهما قلنا من كلمات فلن تكون بديله عما فقدوه … مؤكدين لهم اننا ابدا لن ننسى من قدم حياته فداء للشركة … وأننا جميعا نقول لهم نحن معكم .. نقول لهم مرة اخرى شكراً.
كما أكد على أن كل ما تقدمه الشركة من تكريم اليوم إنما هو ليس منحة او هبة ولكننا نقدم ما هو واجب علينا تجاه زملاء لنا .. كانوا معنا حتى وقت قريب … نتكفل بهم وباولادهم فهو حقا لهم علينا ونحن جميعا ملتزمون به.

إغلاق