صناعة

وزير العمل ومحافظ بني سويف يشهدان حفل تَخَرُجّ 103 سيدة من برنامج تدريبي على مِهن يحتاجها سو ق العمل



في يوم 27 نوفمبر، 2023 | بتوقيت 1:09 م

 

قال وزير العمل حسن شحاتة اليوم الإثنين ،أن القيادة السياسية ،تضع ملف تمكين ،ومشاركة المرأة في التنمية ،على رأس أولوياتها ،وأن الجمهورية الجديدة تُبنىّ الأن بسواعد أبنائها من الرجال والنساء ،وأن مواد في الدستور ،والتشريعات المعنية بهذا الملف ،تُقنن حقوق المرأة ومساواتها بالرجل في “الحقوق والواجبات” ..وأضاف أن وزارة العمل تمتلك من المُقومات ،والأدوات التي تؤهلها للإستمرار في تنفيذ خططها نحو المزيد من التمكين للمرأة ،بل ودمج المرأة في سوق العمل ،بعد تدريبها وتوعيتها على المهن التي يحتاجها سوق العمل ،تعاوناً مع شركاء العمل والتنمية في الداخل والخارج ..

جاء ذلك خلال مشاركة “الوزير” في إحتفالية تَخرُج الدفعة الأولى من برنامج بناء قدرات 103 إمرأة من محافظة بني سويف ،وذلك من بين 300 سيدة وفتاة مُستهدفة من أبناء محافظات: القاهرة الكبرى،والأسكندرية،وبني سويف،وتدريبهم على مهارات العمل والتوظيف، في إطار برنامج التمكين الاقتصادي للمرأة التابع لهيئة الأمم المتحدة للمرأة في مصر،والبرنامج الإقليمي المُشترك مع منظمة العمل الدولية لتعزيز العِمالة المنتجة، والعمل اللائق،بالتعاون مع الوكالة السويدية للتنمية الدولية،والوكالة الكورية للتعاون الدولي،وشركة “قُدرة للتطوير والحلول التكنولوجية للتعليم”،حيث حضر الإحتفالية د. محمد هاني غنيم محافظ بني سويف،وكريستين عرب رئيسة مكتب هيئة الأمم المتحدة للمرأة بالقاهرة،وجين يونغ كيم، المدير الإقليمي لمكتب الوكالة الكورية للتعاون الدولي في مصر..نرمين محمود مقرر فرع المجلس القومى للمرأة بمحافظة بنى سويف..و شهدت الإحتفالية أيضاً تَفّقُد معرض للمنتجات،وتوزيع جوائز على المتفوقات من المتدربات تساعدهن في إقامة مشروعات صغيرة ،وتُؤهلهُن لفرص عمل وتدريب في شركات القطاع الخاص داخل “المحافظة”..

وقال الوزير شحاتة أن تَخَرُجّ الدفعة الأولى من هذا البرنامج التدريبي ،يُعتبر ثمرة من ثِمار التعاون مع شركاء العمل والتنمية في الداخل والخارج،فيما يخص تنمية مهارات المرأة العاملة ،ودمجها في سوق العمل،وهو التعاون الذي تحرص وزارة العمل على التركيز عليه وتعزيزه خلال الفترة الراهنة..وأضاف :”إسمحوا لي في البداية أن أوضح،أنه وبشكل عام تحظى المرأة المصرية بإهتمام غير مسبوق من جانب القيادة السياسية…فقد أطلق فخامة الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية على عام 2017 ،عاماً للمرأة المصرية ،كما تعتمد قواعد “الجمهورية الجديدة” على مشاركة المرأة في عملية البناء والتنمية…وهذا ما تُقننه التشريعات ومواد في الدستور،والقرارات والسياسات ذات الصلة ،والتي من خلالها كانت النتائج على أرض الواقع،فوصلت المرأة لمواقع صُنع واتخاذ القرار بالدولة..كما تأتي “الاستراتيجية الوطنية لتمكين المرأة المصرية 2030” ،للعمل من خلال أربعة محاور وهى “التمكين السياسي وتعزيز الأدوار القيادية للمرأة- والتمكين الاقتصادي- والتمكين الاجتماعي- والحماية”،لتعكس الأهداف التفصيلية لمحاور رؤية مصر 2030 المُتعلقة بتحقيق المساواة بين الجنسين وتمكين المرأة،حيث تُراعي تلك المحاورتغطية كل أهداف التنمية المُستدامة،خاصةً الهدف الخامس منها،و الخاص بـ”المساواة بين الجنسين” ،أوتلك التي تضم غاياتِ تتعلق بحقوق المرأة….فالمرأة المصرية تستعيد الأن جميع حقوقها القانونية والسياسية والاجتماعية ..حيث تَقلدت أرفع المناصب القيادية بالدولة..وبدأت تتولى المناصب،وتحصل على المساواة، وإستطاعت أن تأخذ نسبة 25% من التمثيل البرلماني،كما وصلت لقمة الوزارات،فأصبح لدينا 8 وزيرات فى حكومة د. مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء..وهو أمر لم يحدث من قبل…”

وأشار “الوزير” :في مصر هناك سيدات أثبتن أن المرأة جزء لا يتجزأ من المجتمع ،وبدونها لا يستطيع الرجل وحده أن يُكمِل المسيرة، خاصة بعد أن وجدت دعم من القيادة السياسية التي جعلت الاهتمام بالمرأة هو أهم أهدافها” ..وأوضح:”إن وزارة العمل كجزء من الدولة المصرية تؤمن بدور المرأة في التنمية،فأنشأت “وحدة المساواة بين الجنسين ” برئاسة الوزير…وتحرص “الوزارة” على تنفيذ سياسة دمج المرأة في سوق العمل من خلال حملات ومبادرات ،لتوعيتها بحقوقها وواجباتها داخل مواقع العمل والإنتاج،وأيضاً دمجها في كافة الدورات التدريبية المِهنية التي تُنفذها الوزارة عن طريق مراكز التدريب الثابتة والمتنقلة على المهن التي يحتاجها سوق العمل ،كما أن الوظائف ومُلتقيات التوظيف التي تُعلن عنها الوزراة ومديرياتها في المحافظات، تنسيقاَ مع شركات القطاع الخاص، تحصل المرأة على نصيب كبيرِ منها..”

وإستكمل وزير العمل حديثة عن الاحتفالية بالقول :”ونحن اليوم نشهد تَخرُج الدفعة الأولى من برنامج بناء قدرات 103 إمرأة من بين 300 سيدة وفتاة من أبناء محافظات القاهرة الكبرى،والأسكندرية،وبني سويف،على مهارات العمل والتوظيف..نُثمن التعاون مع شركائنا في برنامج التمكين الاقتصادي للمرأة التابع لهيئة الأمم المتحدة للمرأة في مصر،والبرنامج الإقليمي المُشترك مع منظمة العمل الدولية لتعزيز العِمالة المنتجة، والعمل اللائق،وكذلك الوكالة السويدية للتنمية الدولية،والوكالة الكورية للتعاون الدولي،وشركة “قُدرة للتطوير والحلول التكنولوجية للتعليم”،على هذه الشراكة التي تهدف إلى تشجيع النساء على دخول جميع المِهن المُختلفة التي إعتاد الرجال على العمل فيها،هي مِهن”صناعة الجلود، والمجوهرات،والضِيافة،والتجميل،وتصاميم الخياطة العصرية،وصيانة المحمول”…كما نُثمِن هذا التعاون الذي لا يكتفي فقط بالعملية التدريب والتأهيل،ولكن أيضا سوف تحصل اليوم 25 مُتدربة متفوقة،على مكافأت وأدوات وماكينات،تُساعدهن على إقامة المشروعات الصغيرة ..كما ستحصل 72 مُتدربة أُخرى على منحة تدريب عملي لدى شركات خاصة تمهيداً لإستلام فرص عمل..وكذلك توظيف 21 منهُن في شركات مُتخصصة في تخصصهن..وتحصل 11 مُتدربة أيضاً على عروض وظيفية في مجال الضيافة ..وهو ما يَسير في نفس إتجاه “الوزارة” نحو “التدريب من أجل التشغيل “..وإختتم الوزير تصريحاته موجهاً حديثه إلى شركاء العمل والتنمية، بالقول :”نشكركم جميعاً ونتطلع إلى المزيد من العمل المُشترك والتعاون لدعم المرأة المصرية ،والإستمرار في توفير حياة كريمة لها ..”..

وفي كلمته خلال الإحتفالية أكد د. محمد هاني غنيم محافظ بني سويف على على أهمية زيارة وزير العمل إلى المحافظة والتي تؤكد على أهمية العمل والتركيز الذي تقوم به الدولة المصرية نحو المحافظة ..وقال إن المحافظة لها مكانة اقتصادية وعمالية بسبب المشروعات العملاقة التي تقيمها الدولة على أرض المحافظة ..مؤكدا على أهمية التعاون مع شركاء التنمية في الداخل والخارج ..وأوضح أن المحافظة ظهير لكل المشروعات التي تخدم عملية التنمية وتنمية مهارات الشباب في بني سويف ..

وفي كلماتها، أعربت السيدة كريستين عرب، ممثلة هيئة الأمم المتحدة للمرأة في مصر عن سعادتها بخريجات الدفعة الأولى من برنامج التمكين الاقتصادي للمرأة، وأوضحت أن هذا العمل هو نتاج تعاون وثيق بين هيئة الأمم المتحدة للمرأة ووزارة العمل والمجلس القومي للمرأة وبدعم من الوكالة الكورية للتعاون الدولي والوكالة السويدية للتعاون الإنمائي الدولي.

ولفتت في ختام كلماتها، إلى تطلع هيئة الأمم المتحدة للمرأة إلى شراكة طويلة الأمد مع وزارة العمل ومحافظة بني سويف للاستثمار في تمكين المرأة الاقتصادي وتوفير فرص عمل لائقة لها وذلك من خلال تعزيز أنشطة التوعية بتمكين المرأة والمساواة بين الجنسين، فضلا عن تأهيل السيدات والفتيات من خلال التدريبات المهنية..

وفي كلمتها رحبت جين يونغ كيم، المدير الإقليمي لمكتب الوكالة الكورية للتعاون الدولي في مصر،بالحضور ،معربة عن سعادتها بالمشاركة في احتفالية التخرج هذه ،موجهة شكرها لوزير العمل حسن شحاتة على اهتمامه ودعمه لتمكين المرأة ،ولملف التدريب المهني والحرفي بالوزارة..

وتحدثت نرمين محمود مقرر فرع المجلس القومى للمرأة بمحافظة بنى سويف،ونقلت تحيات د. مايا مرسي رئيس المجلس إلى الحضور ،موضحة أن المجلس القومي للمرأة لدية شراكة كبيرة مع مديرية العمل ببني سويف،و أوضحت أن المجلس مهتم بتنمية المهارات والتدريب المهني ،وتمكين المرأة إقتصاديا واجتماعيا،ولديه شركات وإنجازات عديدة في ملف تدريب الفتيات وتنظيم ورش توعوية ..

وألقى مدير مديرية عمل بني سويف أحمد نظمي كلمة، أكد خلالها على أن المديرية تتعاون مع كافة الشركاء لتدريب وتنمية مهارات للمرأة على المهن التي يحتاجها سوق العمل ،موجها التحية للمرأة في بني سويف على مشاركتها في برامج وخطط التدريب ..

وخلال الإحتفالية شهد المُشاركون مَعرضاً لمنتجات المُتدربات،وإستمعوا من “خريجات” عن تجاربهن منذ الإلتحاق بعملية التدريب ،حتى التأهيل والتشغيل ،وكيف تغيرت حياتهن من البطالة إلى العمل ،وإقامة المشروعات الصغيرة..ثم قام “الوزير” بتسليم 24 مُتدربة من المُتفوقين خلال البرنامج ماكينات وأدوات عمل ،تساعدهن على إقامة مشروعات صغيرة ..حيث تضمنت قائمة المُتدربات الفائزات بماكينات وأدوات عمل من مهنة تصفيف الشعر والتجميل:نجوان رفعت يسين محمود،ولمياء ماهر جوده عبدالسلام ، ونجلاء زينهم عثمان وربى ، ودعاء مصطفى سيد، وزينب حسن ابوالغيط ، وماري جرجس عادل..ومن مِهنة صناعة الإكسسوارات:بسمله على عبد الله عبد المنعم ، وشيماء حازم حسين أحمد، و ضحي سعد عمير فرج،وسلمي عصام طلعت بكري ، وسلمى هيثم محمد عبد اللطيف ، وتماضر سيد أحمد الحاجرى ، وفاطمة محمد إمام تونى،ووفاء محمد محي الدين احمد عليم ، وريم عمرو محمد طلعت بكري .. أما من مهنة الفندقة:راندا حسن محمد حسين ، وإيمان عرفه ياسين إبراهيم ، وهالة حسين محمد احمد ، وندى عزت احمد محمد.. بالإضافة إلى مهنة الجلود وهن : ثريا عيد شحاتة ، وازهار ابراهيم عبد العزيز، وأماني احمد سيد عبد القوي ، وجميلة سيد مجاهد علي ، ومنال احمد محمودعبد القادر، نجوي عزوز فهيم سيد ..

وتحتوي حقائب أدوات العمل التى تسملتها الفائزات في كل مهنة ما يلى: شنطة التصفيف والشعر عبارة عن ” 4 سيشوار فلبس ، 4 مكوة بروتين شعر اباظا ، و4 مجموعة حمام مغربي ، و 4 شيت بنس ، و 8 مشط بونطة ، أما الماكياج فقد تسلمت كل متدربة 2 شنطة مكياج كاملة .. ومحتويات شنطة الاكسسورات ” 9 مثقاب ، 36 ريش ، و9 منشار، و 45 عصفير ، و9 منجلة، و 9 طقم مبارد ، و 9 مقص ، و 9 ماكينة تلميع”.. كما إحتوت شنط مهنة الفندقة على” 4 كيتشن ماشين”.. و حقائب الجلود شملت ” 6 طقم سمبك دق مقاسات “وتيك”، و6 خرامة جلد ، و6 طقم شوك ، و 150 ابر خياطة، و 6 قطر تقطيع ، و 6 أطقم سمبك برشام، و 12 مسطرة حديد 30 سم ، و 6 أطقم تخريم (2 قطعة) ، و 24 بكرة خيط كبيرة، و 6 مقص، و 6 شاكوش ، و 6 علبة كبسون مغناطيس، و 18 صبغة حرف الوان ، و 6 جلد، و 6 مكواه حرق ، و6 علب تلوين على الجلد ، و 6 طقم سمبك تخريم “9 قطع”..

وبدأ وزير العمل حسن شحاتة ،اليوم الإثنين،جولة ميدانية في مواقع عمل وإنتاج بمحافظة بني سويف،إستقبله خلالها المحافظ د. محمد هاني غنيم ،وأحمد نظمي مدير مديرية العمل ببنى سويف.. الجولة بدأت بلقاء مع السيد المحافظ للتباحث بشأن ملفات مشتركة،خاصة تلك المُرتبطة بالتعاون بين أجهزة المحافظة ومديرية العمل هناك..وتشمل جولة الوزير في بني سويف أيضا لقاءً مع “طرفي الإنتاج” داخل مواقع العمل ،بشركة أنجل ييست مصر التابعة لشركة صينية،رائدة في مجال صناعة الخميرة،ومصنع الشركة السويسرية للملابس الجاهزة بالمنطقة الصناعية ببياض في بني سويف،التابع لمجموعة شركات عرفة،وذلك بهدف تعزيز علاقات العمل،والتأكيد على دعم الدولة للإستثمار المحلي والأجنبي، وصناعة بيئة عمل لائقة وصحية لصالح “أطراف العمل”..ويُسَلّم الوزير خلال جولته في المصنعين عقود عمل لذوي همم تنفيذاً لتوجيهات السيد الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية، بدمجهم في سوق العمل.. ويَختتم الوزير جولته بالمحافظة بحضور ختام فعاليات مبادرة “سلامتك تهمنا”،المُنعقدة بمقر جامعة النهضة،والتي تهدف إلى نشر ثقافة السلامة والصحة المهنية في المنشآت التعليمية بالمحافظة …

يضم الوفد الوزاري المُشارك في جولة بني سويف مع وزير العمل: إيهاب عبد العاطى المستشار القانونى للوزير ، ومنال عبد العزيز رئيس الإدارة المركزية لشئون مكتب الوزير،وأيمن قطامش رئيس الإدارة المركزية للتدريب المهني، و أحمد إسماعيل، مستشار الوزارة لشؤون المديريات، ورشا عبد الباسط رئيس الإدارة المركزية للعلاقات الخارجية، وغادة إبراهيم عوض، رئيس الإدارة المركزية للسلامة والصحة المهنية، وهبة أحمد مدير عام التشغيل،وأحمد معروف، مدير عام العلاقات العامة والمراسم، ومحمد منتصر، مدير عام الإدارة العامة لتفتيش السلامة،وإسلام عبدالمالك مدير عام الإدارة العامة لشؤون المديريات،وشيماء محمود،وأمنية عبدالحميد من المكتب الفني للوزير..

زر الذهاب إلى الأعلى
error: غير مسموح بنسخ المحتوى