الأخبار

وزير التنمية المحلية يتابع مع محافظ شمال سيناء الموقف التنفيذي للمشروعات التنموية وتحسين مستوي الخدمات لأهالي سيناء



في يوم 15 أغسطس، 2023 | بتوقيت 2:30 م

 

استقبل اللواء هشام آمنة وزير التنمية المحلية، اللواء محمد عبد الفضيل شوشة محافظ شمال سيناء، بمقر الوزارة بالحى الحكومي بالعاصمة الإدارية الجديدة، وذلك في إطار اللقاءات الدورية التي يعقدها الوزير مع  المحافظين لمتابعة توجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي وتكليفات الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء فيما يخص عدد من الملفات الهامة التي تمس حياة المواطنين بمختلف محافظات الجمهورية والتي من شأنها تحقق تنمية مستدامة.

وفي بداية اللقاء بحث اللواء هشام آمنة مع محافظ شمال سيناء، ملامح الخطة الاستثمارية على مستوى المحافظة خلال العام المالي الجديد 2023/2024 لبدء تنفيذها والانتهاء منها في المواعيد والتوقيتات المحددة بما يساهم في تلبية احتياجات المواطنين وتحسين الخدمات المقدمة إليهم ورفع مستوى رضاهم، حيث يبلغ إجمالي اعتمادات الخطة الاستثمارية الجديدة 455,6 مليون جنيه، لتنفيذ عدد كبير من المشروعات وعلى رأسها مشروعات تطوير ورصف الطرق والميادين والشوارع بالمحافظة وكذا تنفيذ بعض مشروعات الكباري والكهرباء والأمن والإطفاء وتحسين البيئة، وذلك بخلاف الاعتمادات المركزية، والتي يتم توزيعها على مجالس المدن لإقامة المشروعات والمرافق الخدمية على مستوى المحافظة.

وأكد وزير التنمية المحلية على أهمية المتابعة المستمرة لمعدلات تنفيذ المشروعات الجارية بالمحافظة والتي تمس حياة المواطنين لسرعة الانتهاء منها في التوقيتات الزمنية المحددة، مشيرًا إلى ضرورة استمرار جهود تحسين جودة الخدمات المقدمة للمواطنين، وتيسير سبل الحياة لأهالي سيناء، ودفع جهود التنمية على أرض المحافظة، ومتابعة التطوير الجاري لمدينة العريش وظهورها بالصورة الحضارية.

وأوضح اللواء محمد عبد الفضيل شوشة، خلال اللقاء أنه تم توجيه الإدارات والجهات المركزية في مختلف مدن المحافظة بسرعة الانتهاء من المشروعات التي يتم تنفيذها من اعتمادات الخطة الاستثمارية الجديدة للمحافظة وعدم التأخير في تنفيذها، مؤكدًا أن هناك فرق ميدانية ولجان عمل تتابع على أرض الواقع معدلات تنفيذ المشروعات التنموية الجارية أولا بأول والإشراف الدقيق على جميع المراحل ومطابقة المواصفات الفنية؛ لضمان تنفيذ المشروعات وفقًا للبرنامج الزمني لكل مشروع، بما يسهم في تلبية احتياجات المواطنين وتحسين الخدمات المقدمة إليهم ورفع مستوى رضاهم ودعم مشروعات البنية الأساسية والتنمية الاقتصادية حتى يشعر المواطن بالتغيير نحو حياة أفضل.

وشدد وزير التنمية المحلية على الاهتمام الذى توليه القيادة السياسية والحكومة بتنمية وتعمير سيناء وتنفيذ خطة التنمية الشاملة وتيسير الحياة اليومية للمواطنين، خاصة ما يتعلق بإقامة مجتمعات عمرانية جديدة متكاملة الخدمات في سيناء، فضلاً عن العمل على الارتقاء بمستوى كفاءة الخدمة المقدمة للمواطنين هناك وهو ما يسهم أيضا في توفير المزيد من فرص العمل لأهالي سيناء، لاسيما في قطاع السياحة التي تعتبر أحد محاور التنمية الاقتصادية الرئيسية بشمال سيناء .

وأشار محافظ شمال سيناء خلال اللقاء إلى أن الحياة عادت لطبيعتها في مختلف مدن المحافظة بفضل جهود القوات المسلحة ودماء الشهداء من الجيش والشرطة وتضحيات أبناء شمال سيناء على مدار السنوات الماضية وتوجيهات القيادة السياسية، مشيرًا الي أن الزيارات المتتالية من السادة الوزراء ومن قبلها جولة رئيس مجلس الوزراء في شمال سيناء تؤكد عودة الأمن والأمان والاستقرار بصورة كاملة وعودة الحياة إلى طبيعتها في مدن شمال سيناء، ومع بداية موسم الصيف شهدت مدينة العريش إقبال المصطافين من مختلف المحافظات للاستمتاع بجوها اللطيف وشواطئها الجميلة ومناظرها الخلابة، مضيفًا أن شمال سيناء زاخرة بالأنواع المختلفة من السياحة مثل سياحة الاصطياف، الشاطئية، المؤتمرات، العلاجية، الثقافية، الدينية، البيئية، السفاري، والرياضات المائية والجزر الرملية وصيد الأسماك.

وأشار اللواء محمد عبدالفضيل شوشة إلي أن الطرق والمحاور الجديدة التي يتم إنشائها تساهم بشكل كبير في تنشيط السياحة الوافدة للمحافظة، فضلًا عن تخفيف التكدس عن مدينة العريش والمساهمة في انسيابية السيولة المرورية وعدم الزحام، مؤكدًا علي الاهتمام بالشواطئ السياحية الممتدة بطول ساحل شمال سيناء وتقديم الخدمات المتنوعة بطول تلك الشواطئ لجذب المزيد من السياحة الداخلية وسياحة الاصطياف، فضلًا عن الاهتمام بالمواقع والأماكن السياحية والأثرية وإعادتها علي خريطة السياحة في شمال سيناء.

وحرص وزير التنمية المحلية علي متابعة جهود المحافظة في تنفيذ توجيهات وقرارات مجلس الوزراء فيما يخص إجراءات ترشيد استهلاك الكهرباء بكافة المنشآت العامة والشوارع والميادين، مع المتابعة المستمرة لمدى إلتزام أصحاب المنشآت والمحال التجارية والورش الحرفية بتخفيض استهلاك الكهرباء وغلق اللافتات الإعلانية، وتطبيق مواعيد فتح وغلق المحلات وفقًا للتوقيتات المقررة، علاوة على ترشيد استهلاك الطاقة بالأعمدة الكهربائية في الشوارع الرئيسية والميادين العامة.

وأكد محافظ شمال سيناء، أنه يتم تطبيق خطة ترشيد الكهرباء في محافظة شمال سيناء بما لا يؤثر على السلامة العامة للمواطنين، باستثناء المستشفيات والمناطق السياحية ، ومن بين الإجراءات المتخذة في هذا الشأن إعطاء يوم عمل للموظفين أسبوعيا من المنزل بنظام الأون لاين، وعدم تواجد الموظفين في المصالح الحكومية بعد انتهاء العمل ، وتم ترشيد الطاقة في جميع دور العبادة ، فضلًا عن تخفيض الإنارة العامة في الشوارع والميادين وتغيير كشافات الإنارة من الصوديوم الي لمبات الليد الموفرة للطاقة.

كما تابع وزير التنمية المحلية مع محافظ شمال سيناء موقف عمل المراكز التكنولوجية لخدمة المواطنين بالديوان العام للمحافظة والعريش وبعض المدن الآخر بشمال سيناء بما يساهم في الارتقاء بمستوي الخدمات الحكومية المقدمة للمواطنين، وضمان سرعة وجودة تلك الخدمات، وتبسيط الإجراءات .

وأشار محافظ شمال سيناء، إلى أنه جاري تنفيذ مجمع خدمات مصر في مدينة العريش، والذي سيقام على مساحة 4200 مترا مربعا لتقديم الخدمات الحكومية المتكاملة ، لافتًا الي أن المجمع من أوائل المجمعات الخدمية التي يتم إنشائها على مستوي محافظات الجمهورية، ويأتى إنشاؤه في إطار اتجاه الدولة لرقمنة الخدمات المقدمة للمواطنين وتسهيل الإجراءات وتوفير الوقت وتقديم الخدمات في مكان واحد علي أعلى مستوى من الجودة، والتيسير على المواطن، وتوفير الوقت والجهد من خلال الحصول على الخدمات من مكان واحد يجمع كل الخدمات كبديل للانتقال بين الجهات المتعددة المقدمة للخدمات في الأماكن المختلفة.

واختتم اللقاء بمتابعة موقف تنفيذ المبادرة الرئاسية لزراعة «100 مليون شجرة»، والتي يتم تنفيذها في جميع المحافظات ، وقال اللواء هشام آمنة إنه تم توريد حوالى 75 ألف شجرة مثمرة وخشبية إلى محافظة شمال سيناء ، وأشار محافظ شمال سيناء، إلى أن المحافظة تسلمت نوعين من الأشجار وهي المثمرة مثل البرتقال، اليوسفي، الزيتون، الرمان وغيرها، والخشبية مثل الجزورينا والكافور وفرشة الزجاج والكينوكاربس، وتم توزيع تلك الأشجار على عدد 14 جهة حكومية على مستوي المحافظة من بينها مديريات التربية والتعليم والزراعة والشباب والرياضة، وتم دراسة انشاء غابة خشبية في منطقة لحفن جنوب مدينة العريش ضمن المبادرة الرئاسية 100 مليون شجرة بدعم من وزارة الإنتاج الحربي وبالتنسيق مع الوزارات المعنية، مشيراً إلي أن المبادرة الرئاسية تؤكد حرص الدولة بجميع مؤسساتها على الاهتمام بالبيئة وتحسين الخصائص المناخية ومضاعفة المساحات الخضراء المنزرعة في مختلف المحافظات .

زر الذهاب إلى الأعلى
error: غير مسموح بنسخ المحتوى