الأخبار

وزيرة الهجرة تصل إلى دولة الإمارات للقاء الجالية المصرية والمشاركة في المؤتمر الدولي لصناع التنمية والسلام ٢٠٢٢



في يوم 11 ديسمبر، 2022 | بتوقيت 10:45 ص

 

وصلت السفيرة سها جندي، وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج، إلى دولة الإمارات العربية الشقيقة في ثاني محطاتها وزياراتها الخارجية للقاء الجالية المصرية للاستماع إلى طلباتهم واحتياجاتهم وآرائهم وأفكارهم، كما ستشارك في المؤتمر الدولي لصناع التنمية والسلام ٢٠٢٢، حيث إنه من المقرر أن يتم تكريم السيدة الوزيرة ومنح سيادتها جائزة “العطاء المتميز” الدولية من المركز العربي الأوروبي لحقوق الإنسان -ومقره الرئيسي النرويج- تقديرا لجهودها في تلبية احتياجات المصريين بالخارج واهتمامها بالتواصل معهم وربطهم بالوطن الام.

هذا بالاضافة إلى عقد لقاء مع الجالية المصرية بالامارات، حيث يرافق السيدة الوزيرة وفد من وزارة الهجرة وممثلي الوزارات والهيئات والمؤسسات الوطنية المختلفة المعنية بتلبية طلبات واحتياجات الجالية المصرية بدولة الإمارات ودعم تواصلهم بالوطن الأم، وكذلك للرد على استفسارات المواطنين وما يرتبط بمصالحهم.

وعقب وصول السيدة وزيرة الهجرة، أقام السفير أشرف الديب، قنصل عام مصر في دبي، مأدبة عشاء ترحيبا بالسيدة الوزيرة والوفد المرافق لها، بحضور الدكتورة غادة عجمي النائبة عن المصريين بالخارج بمجلس النواب، وعدد من رموز الجالية المصرية بدولة الإمارات العربية المتحدة.

وخلال كلمته، رحب السفير أشرف الديب بالسيدة وزيرة الهجرة، مشيرا إلى حرصها على الالتقاء بالجالية المصرية والتفاعل مع قضاياهم وما لديهم من أفكار واقتراحات بشأن كافة المجالات سواء التي تخص التنمية والاستثمار في مصر أو فيما يتعلق باحتياجاتهم وطلباتهم.

ومن جانبها، قدمت السفيرة سها جندي الشكر للسفير أشرف الديب على ما يقوم به والقنصلية العامة في دبي من جهد في رعاية المصريين بالخارج، وعلاقته المتميزة بالجالية المصرية، مشيرة إلى أن دولة الإمارات الشقيقة بها واحدة من أكبر الجاليات المصرية بالخارج وأكثرها تميزاً، لذلك كانت هي ثاني محطاتها الخارجية، لافتة إلى أنها قد التقت بالفعل مع عدد من رموز الجالية المصرية في الإمارات من خلال اللقاء الافتراضي الأسبوعي الذي تقيمه مع الجاليات المصرية في الخارج بعنوان، “ساعة مع الوزيرة”، والذي شهد الاجتماع حتى الآن بالجاليات المصرية في 11 دولة حول العالم، بما في ذلك ممثلين عن المقيمين في جميع الولايات الأمريكية في ولايات الشرق والغرب والوسط والجنوب وجميع المقاطعات الأسترالية والكندية.

وأكدت وزيرة الهجرة حرصها على التنسيق المستمر مع السفارة المصرية والقنصلية العامة؛ تحقيقاً لصالح المواطنين، مشيرة إلى أن خطة وزارة الهجرة للتواصل المستدام تتضمن لقاء المصريين في مختلف أنحاء العالم ومناقشة أفكارهم لربطهم بالجهود التنموية في مصر، في إطار استراتيجية الحكومة التي تضع الإنسان المصري في قلب عملية التنمية وتسعى للتواصل معه ودعمه في أي مكان حول العالم.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: غير مسموح بنسخ المحتوى