السياحة والطيران

وزير السياحة والآثار يتفقد عدد من المنشآت الفندقية بشرم الشيخ لمتابعة استعدادت  لستضافة COP 27



في يوم 31 أكتوبر، 2022 | بتوقيت 1:04 ص

فور وصوله، مساء اليوم، لمدينة شرم الشيخ ومع بدء العد التنازلي لاستضافة مصر لمؤتمر الأطراف السابع والعشرين لاتفاقية الأمم المتحدة لتغير المناخ “COP 27” والذي ستنطلق فعالياته بعد أيام قليلة، استهل  أحمد عيسى وزير السياحة والآثار، زيارته بجولة بعدد من المنشآت الفندقية لتفقد سير العمل والاستعدادات والتجهيزات السياحية بها والتي تتم في إطار خطوات تأهب المدينة لاستقبال الزائرين من الوفود المشاركة في المؤتمر والذي ستستمر خلال الفترة من 6 وحتى 18 نوفمبر القادم.

وقد رافق  الوزير في الجولة بعض من أعضاء اللجنة التنسيقية لمتابعة استعدادات قطاع السياحة لاستضافة مصر لمؤتمر “COP 27″ والتي تم تشكيلها في شهر ديسمبر الماضي بقرار وزاري، وكذلك أعضاء اللجنة الدائمة المتواجدة بصفة مستمرة بمدينة شرم الشيخ لمتابعة استعدادات المنشآت الفندقية والسياحية وغيرها من المنشآت التي تتعامل مع السائحين بالمدينة في إطار استضافة مصر لمؤتمر ” COP 27″ .

وخلال الجولة، قام الوزير بتفقد مناطق الاستقبال والبهو، بالإضافة إلى المطاعم والمطابخ وأماكن تخزين المنتجات الغذائية المختلفة المتواجدة بهذه المنشآت الفندقية للتأكد من تطبيقها لكافة اشتراطات سلامة الغذاء والسلامة الصحية، كما تفقد محطات تحلية المياه والمعالجة الموجودة بها.

وحرص أحمد عيسى أيضاً، خلال جولته، على لقاء عدد من العاملين بهذه المنشآت الفندقية، والتحدث معهم والتعرف على مهام عملهم، وأبرز الدورات التدريبية التي حصلوا عليها والخبرات التي يتمتعون بها.

وأكد الوزير على أهمية استمرار التنسيق والتعاون القائم والفعال مع الجهات المعنية المختلفة للانتهاء من كافة الاستعدادات السياحية لمدينة شرم الشيخ ضمن تحويلها إلى مدينة خضراء صديقة للبيئة، موجهاً بضرورة العمل على الانتهاء من جميع الاستعدادات السياحية بالمدينة قبل بدء فعاليات مؤتمر المناخ COP 27 بوقت كافٍ فيما يخص حصول جميع المنشآت الفندقية والسياحية على شهادة تفيد تطبيقهم للممارسات الخضراء، وكذلك ما يتعلق بالتزام المنشآت الفندقية بتطبيق سرعات الإنترنت الفائقة السرعة كلُ حسب نجوميته ووفقاً للقرار الوزاري الصادر في هذا الشأن، لافتاً إلى أهمية ذلك في إبراز مصر بالصورة والمظهر الذي يليق بسمعة ومكانة الدولة المصرية خلال المؤتمر ومكانتها السياحية في مصاف الدول الكبرى.

وخلال الجولة، تم التأكيد على ضرورة إلتزام كافة المنشآت الفندقية بالمدينة بتطبيق كافة الاشتراطات الصحية والوقائية والسياحية ومعايير سلامة الغذاء حفاظاً على مستوى جودة الخدمات المقدمة بها سواء لكافة السائحين الوافدين إليها بصفة عامة أو من الوفود المشاركة في المؤتمر.

ومن جانبه، أكد محمد عامر رئيس الإدارة المركزية للمنشآت الفندقية والمحال والأنشطة السياحية بالوزارة أن تنفيذ الأعمال يجري على قدمٍ وساق من أجل سرعة الانتهاء من التحضيرات الخاصة باستضافة المؤتمر في الوقت المحدد لها.

تجدر الإشارة إلى أنه تم الإنتهاء من إعادة تصنيف كافة المنشآت الفندقية بالمدينة وفقاً لمعايير التصنيف الجديدة (HC) بالتعاون مع منظمة السياحة العالمية.

كما أن هناك 132 منشأة فندقية بمدينة شرم الشيخ قد حصلوا بالفعل على شهادات تفيد تطبيق الممارسات الخضراء، بجانب 40 مركز للغوص بالمدينة حصلوا على شهادة الزعانف الخضراء Green Fins، بالإضافة إلى أن هناك عدد من المنشآت الفندقية قاموا بمراعاة جوانب الإتاحة لاستقبال السياحة الميسرة.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: غير مسموح بنسخ المحتوى