البترول والطاقة

رئيس الوزراء يستعرض مع وزير البترول عدداً من الفرص الاستثمارية فى قطاع التكرير والبتروكيماويات

مدبولي: فرص ومشروعات استثمارية مهمة من المقرر طرحها للقطاع الخاص

في يوم 28 يونيو، 2022 | بتوقيت 6:18 م

التقي الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، اليوم؛ بالمهندس طارق الملا، وزير البترول والثروة المعدنية، لاستعراض عدد من الفرص الاستثمارية فى قطاع التكرير والبتروكيماويات، وذلك بحضور المهندس سعد هلال، رئيس الشركة القابضة للكيماويات.

وأكد رئيس الوزراء فى مستهل الاجتماع، اهتمام الدولة بالتوسع فى المشروعات المنفذة فى قطاع البتروكيماويات، دعماً لهذه الصناعة المهمة، بحيث تكون مواكبة لأحدث التكنولوجيات العالمية فى هذا الصدد، لافتاً إلى دور هذه الصناعة فى اتاحة قيمة مضافة لما نمتلكه من ثروات وموارد طبيعية، وهو ما ينعكس مردوده الايجابي على الاقتصاد القومي.

ولفت رئيس الوزراء إلى أن هناك عدداً من الفرص الواعدة والمشروعات الاستثمارية المهمة فى قطاع البتروكيماويات، والتى من المقرر طرحها للقطاع الخاص، سواء للمشاركة فيها أو أن يتولي القطاع الخاص تنفيذها بالكامل.

وصرح السفير نادر سعد، المتحدث الرسمى لرئاسة مجلس الوزراء، بأن وزير البترول استعرض خلال اللقاء، الموقف الخاص بعدد من المشروعات الخاصة بقطاعى التكرير والبتروكيماويات، حيث أوضح أنه جارٍ تنفيذ عدد من المشروعات بقطاع التكرير، منها مشروع توسعات مصفاة تكرير ميدور، والذى تم التشغيل التجريبي للمرحلة الثانية منه خلال مايو الماضي، مضيفاً: يستهدف هذا المشروع تعظيم إنتاج المنتجات البترولية، من خلال زيادة طاقة التكرير الحالية من ١٠٠ إلى ١٦٠ ألف برميل/يوم، وذلك بإضافة ٥ وحدات جديدة والتوسع ببعض الوحدات القائمة، سعياً للمساهمة في تغطية احتياجات السوق المحلية من المنتجات البترولية عالية الجودة.

ونوه الوزير، خلال اللقاء، إلى الموقف الخاص بمشروع مجمع التكسير الهيدروجينى بأسيوط، والذى من المتوقع أن يبدأ تشغيله خلال الربع الرابع من عام 2023، لافتاً إلى أن هذا المشروع يستهدف إنشاء مجمع للتكسير الهيدروجيني للمازوت المنتج من معمل أسيوط كمادة تغذية، لإنتاج منتجات بترولية عالية القيمة الاقتصادية لسد احتياجات السوق المحلية بالصعيد بالكامل وتوفير استيرادها من الخارج، مضيفاً أن مشروعات قطاع التكرير الجاري تنفيذها، تتضمن أيضاً مشروع انشاء مجمع التفحيم شاملاً وحدة لاسترجاع الغازات (VRU)، ومشروع انشاء وحدة لانتاج الاسفلت (VDU)، إلى جانب مشروعات انشاء وحدات التقطير الجوى الجديدة شاملة وحدة لاسترجاع الغازات، بشركات النصر للبترول، والاسكندرية للبترول، وأسيوط لتكرير البترول.

وأوضح المهندس طارق الملا أن مشروعات قطاع البتروكيماويات الجاري تنفيذها، تتضمن مشروع انتاج الألواح الخشبية متوسطة الكثافة “MDF”، ومن المتوقع بداية تشغيله بنهاية العام الحالي، مشيراً إلى أن هذا المشروع يستهدف انتاج 205 آلاف متر مكعب سنويا من الألواح الخشبية متوسطة الكثافة (MDF) اعتمادا على 250 ألف طن سنوياً من قش الأرز المصري كمادة خام رئيسية للمشروع لتلبية جزء من الاحتياجات المتنامية للسوق المحلية بالإضافة إلى المساهمة في الحد من التلوث البيئي.
وأضاف الوزير أن المشروعات الجارى تنفيذها فى قطاع البتروكيماويات، تتضمن أيضاً مشروعاً لإنتاج مشتقات الميثانول، وكذا إقامة مجمع البتروكيماويات بالمنطقة الاقتصادية بمحور قناة السويس.

ولفت الوزير إلى أن هناك عددا من المشروعات فى قطاع البتروكيماويات جارٍ دراستها، من بينها مشروع مجمع الايثانول الحيوي، ومشروع مجمع التكرير والبتروكيماويات، بمجمع العلمين للبتروكيماويات، وكذا مشروع انتاج البلاستيك القابل للتحلل، وغيرها من المشروعات الأخرى.
وأشاد رئيس الوزراء بالجهود المبذولة فى هذا القطاع لإعداد عدد من الفرص الاستثمارية وطرحها على القطاع الخاص، خاصة أن المشروعات المطروحة، بها بيانات متكاملة، بل ودراسات جدوي مبدئية، موجها بسرعة طرحها على المستثمرين.

 

زر الذهاب إلى الأعلى
error: غير مسموح بنسخ المحتوى