البترول والطاقة

وزير البترول يتفقد الأعمال الجارية لتطوير ورفع كفاءة مبنى المعامل المركزية لهيئة الثروة المعدنية

في يوم 26 يونيو، 2022 | بتوقيت 12:36 م

تفقد المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية الأعمال الجارية لتطوير ورفع كفاءة مبنى المعامل المركزية لهيئة الثروة المعدنية بمنطقة الدقى ضمن خطة تطوير معامل الهيئة ومراكز التعدين المنتشرة بمناطق استغلال الثروات التعدينية، حيث يتم تطويرها على مرحلتين.
وأوضح الملا أن برنامج تطوير المعامل ومراكز التعدين التابعة للهيئة يشمل تطوير ورفع كفاءة العاملين والمبانى وتأثيثها بالتقنيات والمعدات الحديثة لمواكبة وتحقيق أهداف استراتيجية تعظيم واستغلال الثروات التعدينية وزيادة مساهمتها فى الاقتصاد القومى والتى يتم تنفيذها بإرادة قوية فى التطوير والتحديث وتعظيم النتائج.
ووجه الوزير بسرعة ربط المعامل ومراكز التعدين بمنظومة رقمية مما يسهل عملية إتاحة البيانات ويساعد على سرعة اتخاذ القرار وتقديم خدمات وبيانات واضحة لدعم الاستثمار التعدينى، مؤكداً على أهمية تطوير ورفع كفاءة وصقل خبرات العاملين وخلق دوافع جديدة لهم مما ينعكس على تقديمهم جهوداً وأداء متميز يليق وعراقة قطاع التعدين المصرى.
كما شدد على ضرورة الإسراع بتحديث وتطوير منظومة السلامة والصحة المهنية بالمواقع المختلفة لضمان بيئة آمنة لأداء العمل والحفاظ على سلامة العاملين.
رافق الوزير خلال الجولة المهندس علاء خشب نائب الوزير لشئون التعدين والمحاسب هشام نورالدين رئيس الإدارة المركزية لمكتب الوزير والجيولوجى خالد الششتاوى رئيس هيئة الثروة المعدنية ونائبه الجيولوجى ياسر رمضان.
واستمع الوزير لشرح توضيحى حول أعمال التطوير بمعامل الدقى وعرض ما كانت عليه المعامل التى لم تشهد تطويراً متكاملاً كالذى يتم الآن منذ أنشئت عام 1956، كما تضمن العرض الإشارة إلى تحديث مركز تعدين أبوزنيمة فى سيناء كأحد نماذج تطوير تلك المراكز وأنه جاري إسناد الأعمال المطلوبة من تجهيزات وبنية أساسية وشبكة كمبيوتر والربط بالمقر الرئيسي بالهيئة وذلك خلال العام المالى الحالى، حيث تم الانتهاء من تنفيذ إنشاءاته لتنمية جنوب سيناء ولخدمة شركات التعدين والمستثمرين فى هذا المجال بمحافظة جنوب سيناء وتوفير الاستشارات الجيولوجية والمشاركة فى تنمية الأنشطة التعدينية بالمنطقة حيث أن المنطقة غنية بالعديد من الخامات المعدنية مثل الجبس والكاولين والبازلت والرمال البيضاء والمنجنيز والنحاس والجرانيت والفحم وتم تنفيذ أعمال تطوير المركز على مرحلتين.
ولفت الملا إلى أن العمل على تطوير وتحديث تلك المراكز سيمكنها من تقديم خدمات ودعم حقيقى للبعثات الجيولوجية والمستثمرين وأعمال التفتيش التعدينى، موجهاً بأهمية استغلال خبرات وعراقة هيئة الثروة المعدنية وإمكانيات قطاع التعدين المصرى فى العمل على أن تكون تلك المعامل ومراكز التعدين مركزاً للابتكار وأن تكون جهات معتمدة فى منح الرخص عالمياً.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: غير مسموح بنسخ المحتوى