البترول والطاقة

الملا يشهد توقيع عقود لتمويل مشروع مجمع انتاج السولار “التكسير الهيدروجينى للمازوت ” بأسيوط بقيمة 1.5 مليار دولار من 6 بنوك ومؤسسات تمويل دولية

في يوم 16 فبراير، 2022 | بتوقيت 1:25 م

شهدت فعاليات مؤتمر ومعرض مصر الدولي للبترول ايجبس 2022 حضور المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية توقيع عقود لتمويل مشروع مجمع انتاج السولار ( التكسير الهيدروجينى للمازوت ) بأسيوط بقيمة حوالي 1.5 مليار دولار من 6 بنوك ومؤسسات تمويل دولية وهى مؤسسة سي دي بي الإيطالية، بنك كريدي اجريكول للاستثمار والتمويل، بنك يونى كريديت إيطاليا، بنك اتش اس بى سي الشرق الأوسط، بنك بي ان بي باريبا فرنسا وبنك سوسيتيه جنرال فرنسا، وبضمان مؤسسة تنمية الصادرات الإيطالية ساتشى.
وأوضح الملا أن مشروع مجمع انتاج السولار بأسيوط يعد واحدًا من أهم مشروعات الخطة الاستراتيجية لوزارة البترول والثروة المعدنية، لتحديث قطاع التكرير بهدف تحقيق الاكتفاء الذاتي والالتزام بالمعايير البيئية العالمية. حيث يعمل المجمع على تحويل المازوت الناتج من عمليات التكرير بمعمل شركة أسيوط لتكرير البترول – والذي يعد منتج منخفض القيمة إلى منتجات بترولية عالية القيمة الاقتصادية وذات مواصفات بيئية عالمية مثل السولار بالمواصفات الأوروبية (يورو 5) والبوتاجاز بكميات تحقق الاكتفاء الذاتي لصعيد مصر من المنتجات البترولية خاصةً السولار، مما سيكون له بالغ الأثر في تقليص فاتورة استيراد المنتجات البترولية حيث تبلغ قيمة المنتجات المصنعة بالمجمع والتي يتم حالياً استيرادها من الخارج إلى ما يزيد عن مليار ونصف المليار دولار سنوياً، بالإضافة إلى تقليص المصروفات اللوجستية حيث يتم تصنيع المنتج في نفس النطاق الجغرافي للسوق المستهدف.
ويقوم تحالف البنك الأهلي المصري وبنك الكويت الوطني بدور المستشار المالي للمشروع، كما يقوم بنك كريدي اجريكول بدور بنك الهيكلة والمنسق العام للتمويل، ويقوم بنك اتش اس بى سي بدور وكيل عام التسهيلات.
يعتبر المشروع جزء من الخطة الاستراتيجية لوزارة البترول لتحديث قطاع التكرير لتحقيق الاكتفاء الذاتي والالتزام بالمعايير البيئية العالمية. حيث يعمل مجمع التكسير الهيدروجيني للمازوت على تحويل المازوت الناتج من عمليات التكرير بمعمل شركة أسيوط لتكرير البترول – والذي يعد منتج منخفض القيمة الى منتجات بترولية عالية القيمة الاقتصادية وذات مواصفات بيئية عالمية مثل السولار بالمواصفات الأوروبية (يورو 5) والبوتاجاز بكميات تحقق الاكتفاء الذاتي لصعيد مصر من المنتجات البترولية خاصة السولار. الامر الذى سوف يكون له بالغ الأثر في تقليص فاتورة استيراد المنتجات البترولية حيث تبلغ قيمة المنتجات المصنعة بالمجمع والتي يتم حالياً استيرادها من الخارج الى ما يزيد عن مليار ونصف المليار دولار سنوياً، بالإضافة الى تقليص المصروفات اللوجستية حيث يتم تصنيع المنتج في نفس النطاق الجغرافي للسوق المستهدف.
و يستخدم المشروع أحدث التقنيات الفنية في إنشاء المجمع بالإضافة إلى نظام التصريف الصفري للسوائل، و يتميز بالتوافق البيئي. كما يلتزم و يسهم في تطوير المجتمع المحلي و فتح آفاق جديدة للتنمية في صعيد مصر.
وجدير بالذكر أنه تم توقيع عقد المقاول العام للمشروع خلال فعاليات مؤتمر ايجبس 2020 وجاري تنفيذ أعمال المشروع ومخطط الانتهاء من أعمال الانشاءات خلال الربع الأخير من عام 2023.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: غير مسموح بنسخ المحتوى