البترول والطاقة

الملا يكرم شركة بتروجت الذراع التنفيذي لقطاع البترول لحصولها على شهادة موسوعة جينيس للأرقام القياسية العالمية

في يوم 26 يوليو، 2021 | بتوقيت 9:55 ص

” بتروجت ” نفذت مستودع تخزين خام البترول بمنطقة رأس بدران والذى سجل رقماً قياسياً في مجاله كأضخم مستودع تخزين بسقف عائم على مستوى العالم بسعة 175 ألف متر مكعب تعادل نحو 1ر1 مليون برميل زيت خام 

 

رئيس بتروجت :  الشركة نجحت في تنفيذ مستودع التخزين بارتفاع قدره حوالى 83ر21 متراً  تم تصنيعه بمراكز الشركة المتخصصة في التصنيع المحلى، كما يبلغ قطره 110 متراً ويزن أكثر من 3300 طن 

 لطفي: اتباع تقنية جديدة وغير مسبوقة في تنفيذ الأعمال الانشائية بدلاً من التقنيات التقليدية بنظام السقف العائم المزدوج والمتحرك باستخدام 240 رافع هيدروليكى متصلين بنظام تحكم واحد مما نتج عنه تحقيق وفر كبير فى تكلفة التنفيذ واختصار المدة الزمنية

كرّم المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية شركة بتروجت الذراع التنفيذي لقطاع البترول لحصولها على شهادة موسوعة جينيس للأرقام القياسية العالمية عن تنفيذها مستودع تخزين خام البترول بمنطقة رأس بدران والذى سجل رقماً قياسياً في مجاله كأضخم مستودع تخزين بسقف عائم على مستوى العالم بسعة 175 ألف متر مكعب تعادل نحو 1ر1 مليون برميل زيت خام ، فضلاً عن قيامها بتنفيذ المشروع بتقنيات وأساليب غير مسبوقة تعد الأولى والأكبر من نوعها في تنفيذ أعمال مستودعات التخزين عالمياً.
وأكد الملا أن دخول موسوعة جينيس للأرقام القياسية يعكس قدرة شركات قطاع البترول ومنها بتروجت على تنفيذ مشروعات ضخمة وفقاً لأعلى المعايير والمواصفات العالمية ، معرباً عن تقديره للعاملين بالشركة على تقديمهم نموذجاً متميزاً للتفانى والإخلاص في العمل والنجاح فى تحقيق هذا الإنجاز غير المسبوق ، خاصة وأن المشروع قد تم تنفيذه في توقيت زمنى قياسى بالرغم من تحديات جائحة كورونا ، وأوضح أن هذا المشروع يأتي ضمن المشروع القومى لإنشاء مستودعات البترول الخام لعدد 29 مستودعاً بعدد من المناطق بعدد من المناطق على مستوى الجمهورية والتي تتميز بسعات التخزين الكبيرة وسهولة التداول وفقاً لأحدث التقنيات التشغيلية وذلك فى إطار دعم البنية الأساسية وجهود تحويل مصر لمركز إقليمى لتجارة وتداول الغاز والبترول.
وأضاف الملا ان ما تحقق يعد دافعا قوياً لبذل المزيد من الجهود لتدعيم مكانة شركات المشروعات البترولية المصرية لتكون واحدة من اهم الشركات العاملة اقليمياً ودوليا في مجالها خاصة أن تميز هذه الشركات هى أحد مقومات القوة والنجاح لصناعة البترول والغاز في مصر، مشيراً إلى أن خبرات بتروجت وامكاناتها فى تصنيع المهمات والمكونات اللازمة للمشروعات محلياً يؤهلها للتوسع في هذا المجال خلال الفترة المقبلة في ظل تدفق الاستثمارات العالمية بمنطقة شرق المتوسط.
ومن جانبه أوضح المهندس وليد لطفى رئيس بتروجت أن الشركة نجحت في تنفيذ مستودع التخزين بارتفاع قدره حوالى 83ر21 متراً والذى تم تصنيعه بمراكز بتروجت المتخصصة في التصنيع المحلى، كما يبلغ قطره 110 متراً ، ويزن أكثر من 3300 طن ، وأشار إلى اتباع تقنية جديدة وغير مسبوقة في تنفيذ الأعمال الانشائية بدلاً من التقنيات التقليدية وذلك بنظام السقف العائم المزدوج والمتحرك باستخدام 240 رافع هيدروليكى متصلين بنظام تحكم واحد مما نتج عنه تحقيق وفر كبير فى تكلفة التنفيذ واختصار المدة الزمنية من خلال هذا الأسلوب الذى تم التخطيط له وتنفيذه بنجاح من خلال كوادر بتروجت و مراكز تصنيعها، موجهاً الشكر للمهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية على دعمه ومساندته لجهود الشركة في تنفيذ المشروع وثقته الكاملة في قدرتها على تنفيذ مشروعات التخزين الجديدة بأعلى كفاءة ومعدلات تنفيذ.
واستمع الوزير خلال اللقاء لشرح حول حجم الأعمال التي تم إنجازها لتنفيذ المستودع بهذه التقنية الجديدة من القيادات المسئولة عن إدارة العمل بالمشروع والتي ضمت المهندس محمد السيد مساعد رئيس بتروجت للفرع الشرقى والمهندس محسن قطب مساعد رئيس بتروجت للشئون الهندسية والمهندس ياسر القاضي مدير عام مساعد الفرع الشرقى والمهندس عبد الحميد الصياد مدير عام تنفيذى الشئون الهندسية.
حضر اللقاء الأستاذ أسامة مبارز وكيل الوزارة لشئون المكتب الفنى والمهندس محمد عبد العزيز وكيل الوزارة للمشروعات والمهندس محمود ناجى معاون الوزير لنقل وتوزيع المنتجات البترولية.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: غير مسموح بنسخ المحتوى