السياحة والطيران

العناني يلتقي وزير الدولة بوزارة الاقتصاد والطاقة ومفوض الحكومة الفيدرالية للسياحة بألمانيا

في يوم 23 يونيو، 2021 | بتوقيت 2:40 م

وزير السياحة والآثار: ممثلى كبرى منظمي الرحلات السياحية الألمان يؤكدون على وجود طلب كبير من السوق الألماني للسفر إلى مصر

وزير الدولة بوزارة الاقتصاد والطاقة ومفوض الحكومة الفيدرالية للسياحة بألمانيا: يشيد بالتنظيم الرائع لموكب المومياوات الملكية والذي جعل مصر محط أنظار العالم وخاصةً الألمان

 

خلال زيارته الحالية للعاصمة الألمانية برلين، استهل الدكتور خالد العناني وزير السياحة والآثار لقاءاته الرسمية بعقد لقاء مع السيد توماس بارايس Thomas Bareiß وزير الدولة بوزارة الاقتصاد والطاقة ومفوض الحكومة الفيدرالية للسياحة بألمانيا، وذلك في إطار اللقاءات الرسمية المكثفة التي يعقدها الوزير بالعاصمة الألمانية برلين لدفع الحركة السياحية إلى مصر.

واستهل السيد Thomas Bareiß اللقاء بالترحيب بالدكتور خالد العناني ولقائه للمرة الثانية في ألمانيا، حيث كان اللقاء الأول لهما في سبتمبر الماضي.

كما حرص السيد بارايس على تهنئة وزير السياحة والآثار على حدث موكب المومياوات الملكية الذي نظمته مصر في أبريل الماضي وشهده العالم أجمع، معربا عن حرصه وأسرته على مشاهدة ومتابعة فعاليات هذا الحدث الاستثنائي، مشيدا بالتنظيم الرائع له والذي جاء بشكل يليق بمكانة مصر وحضارتها أمام العالم، لافتا إلى أن الموكب ساهم بشكل ملحوظ في زيادة شغف الألمان بالحضارة المصرية وتشجعيهم على زيارة مصر والاستمتاع بمعالمها السياحية المتميزة وحضارتها العريقة.

وخلال اللقاء استعرض الدكتور خالد العناني الجهود التي بذلتها الدولة لمواجهة تداعيات فيروس كورونا المستجد، مشيرا إلى الإجراءات الإحترازية وضوابط السلامة الصحية التي يتم تطبيقها في المنشآت السياحية والفندقية والمنتجعات السياحية والمتاحف والمواقع الأثرية والمطارات وشركات الطيران والأنشطة السياحية لضمان صحة وسلامة العاملين بالقطاع السياحي والسائحين والمواطنين.

كما تحدث وزير السياحة والآثار عن الوضع الحالى الذي يشهده ملف السياحة بمصر، حيث شارك وزير الدولة بوزارة الاقتصاد والطاقة ومفوض الحكومة الفيدرالية للسياحة بألمانيا أرقام وأعداد السياحة الوافدة إلى مصر منذ استئناف الحركة السياحية في أول يوليو 2020، مؤكدا على أن أعداد السائحين في زيادة ملحوظة وخاصة منذ بداية عام 2021، لافتا إلى أن متوسط أعداد السياحة الوافدة لمصر خلال الثلاثة أشهر الماضية تخطى 500 ألف سائح شهريا من 20 دولة في العالم، هذا بالإضافة إلى فتح أسواق جديدة مصدرة للسياحية إلى مصر مما يعكس ثقة الحكومات ومنظمي الرحلات والمواطنين بهذه الأسواق في دقة وسلامة الإجراءات الاحترازية التي تطبقها مصر بكل صرامة وجدية.

وأشار وزير السياحة والآثار أيضا إلى أن ألمانيا تعد أحد الأسواق الرئيسية المصدرة للسياحة إلى مصر، حيث زار مصر خلال عام 2018 وعام 2019 حوالي مليون و700 ألف سائح ألماني في كل سنة.

وخلال اللقاء أكد وزير السياحة والآثار على ضرورة النظر في تحذيرات السفر Travel Warning) ) بالنسبة للسفر إلى مصر حتى تعكس الوضح السياحي وخاصة في المنتجعات السياحية المصرية والتي تشهد أقل معدل إصابة في العالم لما تتمتع به من أماكن مفتوحة وجو دافئ وشواطئ مشمسة ومناظر طبيعية خلابة بالإضافة إلى كثافة سكانية منخفضة، مما شجع السائحين على السفر إليها.

كما تحدث وزير السياحة والآثار عن لقائه بعدد كبير من ممثلى كبرى منظمي الرحلات السياحية الألمان خلال مشاركته كمتحدث رئيسي بالمائدة المستديرة التي نظمتها مؤسسة الشرق الأوسط والأدني الألمانيةNUMOV German Near and Middle East Association تحت عنوان “مصر”، والذين أعربوا عن رغبتهم الشديدة في قيام السلطات الألمانية باتخاذ قرار بتخفيف إجراءات حظر السفر للمنتجعات السياحية المصرية خاصة في ظل وجود طلب كبير من السوق الألماني لزيارة مصر والاستمتاع بمنتجاتها السياحية المختلفة والمتميزة.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: غير مسموح بنسخ المحتوى