السؤال

“اليوم الاقتصادي” يسأل الدكتور خالد العناني وزير السياحة والآثار

في يوم 29 أبريل، 2021 | بتوقيت 3:53 م

أين  الخبرات السياحية من اجتماعات البنك المركزي المصري؟.

                    …………………………

أولاً : مجهودات كبيرة يقوم بها الدكتور خالد العناني وزير السياحة والآثار لحل الكثير من المشاكل التي تواجه القطاع السياحي، خاصةً مع جائحة كورونا وتداعياتها على السياحة بشكل عام، نجح الوزير في حلحلت كثير من المشاكل والأزمات ولا يمكن لأي شخص عينيه وسط رأسه أن ينكرها…. لكن لدي عدة ملاحظات على اجتماع السيد الوزير مع نائب رئيس البنك المركزي المصري جمال نجم ، وقيادات مجموعة من البنوك، بحضور رئيس الاتحاد المصري للغرف السياحية، أحمد الوصيف فقط.. ثم عدة اتصالات من عدد من الخبراء والعاملين في القطاع السياحى، يطالبون الوزير بحضور عدد كبير من الخبرات لمثل هذه الاجتماعات الهامة . 

               ……………………..

ثانياً : هؤلاء في طلبهم لا يقللون أبداً بالدور والجهد الكبير الذي يقوم به رئيس اتحاد الغرف السياحية أحمد الوصيف، لكنهم يعللون بأن نائب رئيس البنك المركزي أحضر معه في الاجتماع عدد من قيادات البنوك، ثم مثل هذه المناقشات تحتاج لشخصيات لديها خبرة في مجال القروض والتعامل مع البنوك، وتستطيع الرد على كل الملاحظات والاستفسارات التي يتم طرحها، كما أنها تنقل بكل موضوعية المشاكل التي تواجههم فيما يتعلق بملف البنوك وتنفيذ مبادرة البنك المركزي المصري، خاصةً وأن الجميع داخل القطاع السياحي يجمعون على أن البنك الأهلي المصري هو المتعاون الوحيد مع القطاع، وباقي البنوك تفرض شروط تعجيزية.

               ………………………..

ثالثاً : الخبراء يؤكدون على أن كل الاجتماعات المماثلة، كان يحضر فيها عدد من قيادات القطاع من أصحاب الخبرة… وهنا أكد الخبراء على تقديرهم لمجهودات الوزير الدكتور خالد العناني، والتي لا ينكرها أحد.. لكنهم يطالبون الوزير بالاستماع لهم مباشرة، خاصةً في الملفات التي تهم شريحة كبيرة منهم، في ظل هذه الظروف الصعبة الغير مسبوقة، والتي أثرت بشكل كبير على القطاع السياحي، كأكبر القطاعات المتضررة.. كل التوفيق والنجاح للجميع لما فيه مصلحة القطاع السياحي. 

زر الذهاب إلى الأعلى
error: غير مسموح بنسخ المحتوى