الأخبار

بالإنفو جراف… الحصاد الأسبوعي لمجلس الوزراء خلال الفترة من 17 أبريل- 23 أبريل 2021

في يوم 23 أبريل، 2021 | بتوقيت 2:14 م

نشر المركز الإعلامي لمجلس الوزراء، تقريراً شمل إنفوجرافات سلط من خلالها الضوء على الحصاد الأسبوعي لمجلس الوزراء، وذلك خلال الفترة من 17 أبريل حتى 23 أبريل 2021، والذي تضمن الموافقة على عدد من القرارات، فضلاً عن الاجتماعات واللقاءات التي عقدها الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، بالإضافة إلى ما قام به سيادته من أنشطة.

وجاء في التقرير أنه تم إصدار عدد من القرارات، تشمل قراراً بالموافقة على مشروع قانون بمنح التزام تصميم وإنشاء وتشغيل محطة متعددة الأغراض على الأرصفة من 55 إلى 62 بميناء الإسكندرية لشركة المجموعة المصرية للمحطات متعددة الأغراض (شركة مساهمة مصرية)، بالإضافة إلى الموافقة على مشروع قرار بإعادة تخصيص مساحة من الأراضي المملوكة للدولة ناحية محافظة أسيوط، لصالح وزارة الكهرباء والطاقة المتجددة، لاستخدامها في توسعات محطة كهرباء الوليدية نقلاً من الأراضي المخصصة بأنشطة الاستصلاح والاستزراع.

كما تضمنت القرارات أيضاً الموافقة على تحويل مبلغ 14 مليون جنيه من موازنة وزارة البيئة وأجهزتها التابعة إلى وحدة المعونة الإنمائية، تحت حساب الدعم المؤسسي لمشروع البرنامج الوطني لإدارة المخلفات الصلبة، والقائم على أساس الاتفاقيات الموقعة بين حكومتي مصر وألمانيا، حول التعاون الفني بين البلدين، والتي ستخصص لتنفيذ التزامات البرنامج، وكذلك الموافقة على التعاقد مع إحدى الشركات لتنفيذ البنود المستجدة في أعمال ترميم مسجد المحلى برشيد، وذلك في إطار خطة الدولة لإعادة إحياء المباني التاريخية وإضفاء طابع حضاري عليها، فضلاً عن اعتماد القرارات والتوصيات الصادرة عن اجتماع اللجنة الوزارية لفض منازعات الاستثمار، بجلستها رقم 77 بتاريخ 12/4/2021، بعدد 21 موضوعاً.

كما شملت استعراض الموقف التنفيذي للقرارات الصادرة عن اللجنة لصالح المستثمرين خلال عام 2020، والتي بلغ عددها 140 قراراً، بهدف المتابعة الدورية لإتمام تنفيذها، من أجل تهيئة المناخ الجاذب للاستثمار، بالإضافة إلى اعتماد محضر الاجتماع رقم 45 المنعقد بتاريخ 13/4/2021 للجنة العليا للتعويضات، والمتضمن بياناً مجمعاً بإجمالي قيم نسب التعويضات المستحقة للمتعاقدين، والتي قامت بحسابها كل جهة من الجهات الخاضعة لأحكام قانون تعويضات عقود المقاولات والتوريدات والخدمات العامة الصادرة بالقانون رقم 84 لسنة 2017، وكذلك قرار بأن يكون يوم الخميس الموافق 29 من إبريل عام 2021، إجازة رسمية مدفوعة الأجر في الوزارات والمصالح الحكومية وشركات القطاع العام وشركات قطاع الأعمال العام والقطاع الخاص، مع استمرار أعمال الامتحانات في مواعيدها، وذلك بمناسبة عيد تحرير سيناء، على أن يكون ذلك بدلاً من يوم الأحد الموافق 25 من إبريل 2021.

وعلى صعيد الاجتماعات التي عقدها الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، أوضح التقرير أنه ترأس اجتماع المجموعة الطبية لمواجهة انتشار فيروس كورونا، حيث أشار إلى وجود توجيهات من رئيس الجمهورية بالعمل على جاهزية القطاع الطبي بشكل دائم للتعامل مع تداعيات فيروس كورونا، وذلك بحضور وزراء التعليم العالي والبحث العلمي، والصحة والسكان، والتجارة والصناعة، ومستشار رئيس الجمهورية لشئون الصحة والوقاية، ورئيس الهيئة المصرية للشراء الموحد، ورئيس هيئة الدواء المصرية، ومدير إدارة الخدمات الطبية للقوات المسلحة.

وتضمنت الاجتماعات أيضاً، وفقاً لما أبرزه التقرير، عقد سيادته اجتماع بمقر وزارة الطيران المدني لاستعراض ملفات عمل الوزارة والمشروعات الاستثمارية التي تقوم بها، وذلك بحضور وزيري الطيران المدني، والإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، إلى جانب الاجتماع الأسبوعي عبر تقنية الفيديو كونفرانس؛ لمناقشة العديد من القضايا والملفات المهمة مثل زيارة ليبيا، ووضع الاقتصاد الوطني، وآخر مستجدات “كورونا”، فضلاً عن اجتماع لاستعراض الجهود التي تتم للمساهمة في إعداد تقرير التنمية البشرية في مصر 2020؛ وذلك بحضور وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية، ورئيس المجلس القومي للمرأة، ونائب وزير التخطيط لشئون التخطيط.

كما شملت اجتماعات السيد رئيس مجلس الوزراء، وفقاً للتقرير، اجتماعاً لمتابعة جهود تطوير خدمات النقل البحري على خطوط الملاحة العالمية لنقل الصادرات المصرية، حيث أكد أن زيادة الصادرات مرتبطة بتطوير خدمات النقل البحري، وذلك بحضور وزيري النقل، والتجارة والصناعة، ورئيس المجلس التصديري للحاصلات الزراعية، والمدير التنفيذي لصندوق تنمية الصادرات، ومساعد وزير قطاع الأعمال، ومساعد وزير النقل للمتابعة وتطور الأداء، والمستشار الاقتصادي لاتحاد الغرف التجارية، بجانب اجتماع مع عدد من المستثمرين في قطاع السياحة، حيث أكد أن الحكومة مستمرة في مساندة القطاع السياحى حتى تنجلى أزمة كورونا وتعود الحركة السياحية العالمية إلى سابق عهدها، وذلك بحضور وزير السياحة والآثار، ورئيس هيئة التنمية السياحية، ورئيس الاتحاد المصري للغرف السياحية.

كما عقد سيادته اجتماعاً مع محافظ الجيزة لاستعراض موقف عدد من المشروعات الجاري تنفيذها في المحافظة مثل مقترح تطوير منطقة نزلة السمان، وموقف تطوير محور المنصورية.

وبشأن الأنشطة التي قام بها السيد رئيس مجلس الوزراء، فبحسب التقرير، شملت تفقد سيادته أعمال التوسعة والتطوير والصيانة الشاملة بالطريق الدائري حول القاهرة الكبرى بطول 106 كم، والتي تتم بالتزامن مع تنفيذ أعمال نقل المرافق والمنشآت المتعارضة مع أعمال التطوير، وكذا متابعة التقدم في تنفيذ الإجراءات التي تقوم بها الهيئة المصرية للمساحة ومحافظات القاهرة، والجيزة، والقليوبية للأراضي والعقارات الواقعة في نطاق نزع الملكية المطلوبة لأعمال التطوير، كما تلقى تقريراً من رئيس لجنة الاستغاثات الطبية، عما حققته اللجنة الطبية العليا ولجنة الاستغاثات الطبية من جهود وأعمال في سبيل رصد الاستغاثات الطبية على جميع وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي، والتعامل الفوري معها، وذلك على مدار الربع الأول للعام الجاري 2021، بالإضافة إلى زيارة إلى العاصمة الليبية طرابلس لبحث ملفات التعاون المشترك، وذلك على رأس وفد يضم 11 وزيراً، ورئيس الهيئة العامة للاستثمار، وعدداً من ممثلي الجهات المعنية، والمستثمرين، حيث كان في استقباله رئيس حكومة الوحدة الوطنية الليبية، وعدد من المسئولين الليبيين.

كما شملت الأنشطة أيضاً، عقد السيد رئيس مجلس الوزراء جلسة المباحثات المصرية الليبية، حيث أشار إلى أن الرئيس السيسي حريص كل الحرص على دعم كافة المشروعات التنموية التي تخطط حكومة الوحدة الوطنية لتنفيذها في كل بقاع ليبيا، واتفق الجانبان على بدء التحضير للاجتماعات المقبلة للجنة العليا المشتركة بين مصر وليبيا، والتي لم تنعقد منذ ٢٠٠٩، وذلك بحضور الوفدين الوزاريين وعدد من كبار المسئولين في البلدين، إلى جانب عقد مؤتمر صحفي مع رئيس حكومة الوحدة الوطنية الليبية، حيث أكد على دعم مصر لكافة الإجراءات التي تتخذها الحكومة الليبية الجديدة لتحقيق التنمية، وحرصها على نقل الخبرات التي اكتسبتها الأيادي المصرية على مدار السنوات الست الماضية في كافة مجالات التنمية للأشقاء في ليبيا، كما شهد سيادته مع رئيس حكومة الوحدة الوطنية الليبية، التوقيع على إحدى عشرة وثيقة لتعزيز التعاون الثنائي بين البلدين في مجالات مختلفة مثل النقل، والطرق والبنية التحتية، والصحة، والكهرباء، وكذلك شهد مراسم التوقيع، عن بعد، لاتفاقيتين بين الشركة القابضة للمستحضرات الحيوية واللقاحات (فاكسيرا)، وشركة سينوفاك الصينية للمستحضرات الحيوية، لتصنيع لقاح “سينوفاك” الصيني في مصر، وذلك بحضور وزيرة الصحة والسكان، والسفير المصري في الصين، والسفير الصيني بالقاهرة، ومساعد وزيرة الصحة.

كما أرسل سيادته برقية تهنئة إلى الرئيس عبدالفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، بمناسبة الذكرى التاسعة والثلاثين لعيد تحرير سيناء، وعودتها إلى حضن الوطن، حيث تقدم بالإنابة عن أعضاء الحكومة، وبالأصالة عن نفسه، بأصدق التمنيات للرئيس السيسي بهذه المناسبة، التي ستظل دائماً وأبداً فخراً يذكرنا بنصر أكتوبر – العاشر من رمضان المجيد، الذي قدّم فيه أبناء مصر البواسل أرواحهم ودماءهم فداءً للوطن، بجانب إرسال برقية تهنئة إلى وزير الدفاع والإنتاج الحربي بمناسبة الذكرى التاسعة والثلاثين لعيد تحرير سيناء، حيث عبر عن أخلص التهاني القلبية للقائد العام للقوات المسلحة، ولجميع رجال القوات المسلحة البواسل من ضباط وضباط صف وجنود، معرباً عن تمنياته لهم بالتوفيق والسداد من أجل مواصلة مسيرة النهضة التنموية التي تشهدها البلاد.

أما بشأن اللقاءات التي عقدها الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء على مدار الأسبوع، أظهر التقرير، لقاء سيادته مع رئيس الهيئة القومية للتأمين الاجتماعي، لمتابعة عدد من ملفات عمل الهيئة مثل ملف التحول الرقمي، والموقف الخاص بتطوير ورفع كفاءة مقرات الهيئة، وكذلك لقاء سيادته مع سفير الصين بالقاهرة، بحضور وزيرة الصحة والسكان، حيث أثنى على توقيع اتفاقيتين لتصنيع لقاح سينوفاك في مصر، وطلب سرعة تلقى دفعات كبيرة من الكمية المتعاقد عليها من اللقاحات مع شركة سينوفارم، فضلاً عن عقد لقاء مع رئيسة البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية، ونائب رئيس البنك، وعدد من مسئولي البنك، وحضر المقابلة وزيرة التعاون الدولى، حيث أكد أن مصر لديها قصة نجاح حقيقية مع البنك الأوروبي، وأن التمويل المقدم من البنك أسهم في إنجاز مشروعات تنموية متميزة على مدار السنوات الماضية.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: غير مسموح بنسخ المحتوى