السؤال

إلى وزيرة السياحة الدكتورة رانيا المشاط

في يوم 23 ديسمبر، 2018 | بتوقيت 5:22 م

متى تجتمع لجنة القيادات بوزارة السياحة ؟ 

……………….

أولاً : تقليد جديد فى وزارة السياحة منذ تعيين الدكتورة رانيا المشاط وزيرة للسياحة ، يعتمد على اختراع مصطلح جديد للكوادر الوظيفية داخل ديوان الوزارة وهيئة تنشيط السياحة ، فلأول مرة فى تاريخ الحياة الوظيفية منذ حتى ما قبل التاريخ نسمع عن ترقية موظف بكادر جديد يسمى ” الإستعانة ” ، حيث من المفترض أن تصدر الوزيرة قرارات سنوية بتجديد أو ترقية عدد من القيادات على درجة مدير عام أو مدير إدارة أو وكيل وزارة ، ويصدر القرار واضح وصريح بالدرجة الوظيفية ، إلا أن الجديد فى عهد الوزيرة المشاط هو صدور القرار مسبوقاً بكلمة الإستعانة ، حيث يصدر قرار الترقية أو التجديد بمصطلح الإستعانة بالسيد فلان الفلانى مدير عام أو مدير إدارة أو أى من الوظائف الأخرى .

…………………

ثانياً : الغريب فى الأمر أن الوزارة والهيئة عند ردهما عن سبب المصطلح الجديد ، يكون الرد غريب ، بأن لجنة القيادات لم تجتمع بسبب خروج البعض على المعاش ، وأن اللجنة تحتاج إلى إعادة تشكيل أعضائها من جديد ، ولم نعرف ما هو الأمر الصعب والخطير الذى يمنع تشكيل اللجنة ؟ ، خاصة أن المتابع لدولاب العمل داخل الوزارة والهيئة يعلم جيداً أنه لا يوجد موانع لتشكيل اللجنة ، وأن العمل داخل الوزارة يعتمد على الوزيرة وبعض المساعدين دون أى دور ملموس للهيئة ولرئيسها ، أو لأى قيادة داخل الوزارة ، إلا القيادات التى تثق فيهم الوزيرة وهم ليسوا كثير وتحديداً ” سراج سعد مساعد الوزيرة رئيس هيئة التنمية السياحية ، سها بهجت مستشار الوزيرة ، حمدى صبحى مساعد الوزيرة ونائب رئيس هيئة التنشيط وأمين عام صندوق السياحة ” .

                                                ………………….

ثالثاً : وفى إطار تصريحات الوزيرة عن إعادة الهيكلة داخل الوزارة وهيئاتها ، ما مصير القيادات التى لا تجد عمل داخل الوزارة والهيئة ؟ ، حيث هناك عدد من القيادات الكبيرة تتمتع بخبرات كبيرة تجلس بدون عمل فى وزارة السياحة ولا أحد يعرف السبب فى ذلك ، وكما يعلم الجميع أنه فى أوروبا والدول المتقدمة وحتى دول الواق واق ، فإن الجهات المختلفة التى ترغب فى النجاح وتحقيق نهضة حقيقية فى قطاعاتها المختلفة ، فإنها تستعين بالخبرات وتستفيد منهم بشكل كبير كلاً فى مجاله ، لكن وزيرة السياحة لها رأى أخر هو الخبرات والكفاءات داخل الوزارة والهيئة ومن ليسوا على هوى الوزيرة فمكانهم فى الغرفة المجاورة لمكتب الوزيرة القديم بالدور السادس ببرج مصر للسياحة بالعباسية بدون عمل .. وتحياتى لإعادة الهيكلة .

زر الذهاب إلى الأعلى
error: غير مسموح بنسخ المحتوى