الأخبارالبترول والطاقةعاجلمميز

مجلس وزراء أوابك يعقد اجتماعة الـ101 بالكويت ويطلع على تقرير الأمانة العامة بالأوضاع البترولية العالمية

في يوم 23 ديسمبر، 2018 | بتوقيت 12:43 م

عقد مجلس وزراء منظمة الأقطار العربية المصدرة للبترول (أوابك) برئاسة عباس على النقي، اجتماعه الـ101، اليوم الأحد، بدولة الكويت، برئاسة المهندس سهيل بن محمد فرج المزروعي، وزير الطاقة والصناعة في دولة الإمارات العربية المتحدة، التي تترأس الدورة الحالية.

وأكد رئيس الاجتماع أن هدف المنظمة الأسمى هو تعاون الدول الأعضاء في مختلف أوجه النشاطات المتعلقة بالصناعة البترولية لما في ذلك مصلحتها وتطلعات شعوبها، مرحبًا بـ “ثامر عباس الغضبان، نائب رئيس مجلس الوزراء لشؤون الطاقة، وزير النفط بجمهورية العراق، والمهندس سعد بن شريدة الكعبي، وزير الدولة لشؤون الطاقة للبترول في دولة قطر، العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لقطر للبترول، اللذان يشاركان في اجتماعات مجلس وزراء المنظمة للمرة الأولى .

وبعد إقرار جدول الأعمال قام المجلس بتداول ومناقشة المواضيع المدرجة أدناه وبالتالي إقرارها، وهى المصادقة على محضر الاجتماع المائة لمجلس وزراء المنظمة، الذي عُقد على مستوى المندوبين في دولة الكويت بتاريخ 30 أبريل 2018.

واعتمد المجلس مشروع الميزانية التقديرية للمنظمة (الأمانة العامة والهيئة القضائية) لعام 2019، وإعادة تعيين مكتب البسام وشركاه مدققًا لحسابات المنظمة (الأمانة العامة والهيئة القضائية) لعام 2019، وأطلع على تقرير الأمانة العامة للمنظمة حول “الأوضاع البترولية العالمية”.

كما أطلع المجلس على تقرير الأمانة العامة للمنظمة بشأن وقائع مؤتمر الطاقة العربي الحادي عشر، الذي عقد في مدينة مراكش، المملكة المغربية، خلال الفترة من 1 – 4 أكتوبر 2018، وكذلك على تقارير نشاط الأمانة العامة للمنظمة فى مجال الدراسات التي أنجزتها الأمانة العامة خلال عام 2018، حيث تم إنجاز 8 دراسات فنية واقتصادية حول النفط والطاقة.

كما أطلع على متابعة شؤون البيئة وتغيّر المناخ، والتي من أهمها مخرجات مؤتمر الأطراف في اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية لتغيّر المناخ (COP-24) والذي عُقد في مدينة كاتوفيتشي، بولندا، خلال الفترة من 3 إلى 14 ديسمبر 2018 وسير العمل في بنك المعلومات وتطوير نشاطاته، الفعاليات التي نظمتها والتي شاركت فيها الأمانة العامة خلال النصف الثاني من عام 2018، وقد بلغت 14 فعالية.

كما أطلع على التقرير السنوي الذي استعرض نشاط الشركات العربية المنبثقة عن المنظمة خلال عام 2017 والنصف الأول من عام 2018، وأحيط علماً بنتائج الاجتماع التنسيقي السنوي السابع والأربعون لتلك الشركات الذي عُقد في مدينة مراكش، المملكة المغربية، بتاريخ 4/10/2018 والتي جاء فيها الاستمرار في التنسيق والتعاون بين هذه الشركات في المجالات المتعلقة بنشاطاتها.

كما اعتمد المجلس تمديد فترة اشراف جمهورية العراق على معهد النفط العربي للتدريب لمدة سنة اعتباراً من تاريخ 1/1/2019 وستتولى مملكة البحرين رئاسة الدورة القادمة لمجلس الوزراء والمكتب التنفيذي للمنظمة، وذلك لمدة عام اعتباراً من أول شهر يناير 2019.

بوعث رئيس المجلس ببرقية إلى الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، أمير دولة الكويت، أعرب فيها نيابة عن الوزراء، عن أسمى آيات التقدير والامتنان وجزيل الشكر والتقدير على ما أحيطوا به من حسن استقبال وكرم الوفادة.

وفى نهاية اجتماع المجلس تم الاتفاق على عقد الاجتماع القادم لمجلس وزراء المنظمة في دولة الكويت بتاريخ  22/12/2019.

ومن جانبة قال عباس علي النقي، الأمين العام لمنظمة الأقطار العربية المصدرة للبترول “أوابك” خلال افتتاح الاجتماع،  إنه تلقي بتاريخ 18/12/2018 خطابًا من  المهندس خالد بن عبد العزيز الفالح، وزير الطاقة والصناعة والثروة المعدنية في المملكة العربية السعودية، يكلف فيه عبد الرحمن بن محمد عبد الكريم، المستشار لشؤون الشركات، برئاسة وفد المملكة العربية السعودية لهذا الاجتماع. 

وعرض الأمين العام على المجلس مشروع جدول أعمال الاجتماع، والذي يتضمن عـددًا من المواضيـع تستعـرض فيها الأمانة العامة النشاطات والأعمال التي أنجزتها خلال عام 2018، بالإضافة إلى مشروع ميزانية المنظمة (الأمانة العامة والهيئة القضائية) لعام 2019، مشيرًا إلى أن أعضاء المكتب التنفيذى سبق وأن تدارسوا خلال الأيام الماضية البنود المدرجة على جدول الأعمال.

 

زر الذهاب إلى الأعلى
error: غير مسموح بنسخ المحتوى