الأخبارالرياضةالمنوعات

بحضور ولي العهد السعودي.. البرتغالي أنتونيو فيلكس يتوج بالمركز الأول في ختام فعاليات “فورمولا إي” بالمملكة

في يوم 17 ديسمبر، 2018 | بتوقيت 11:52 ص

بحضور الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز، ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء، وزير الدفاع، اختتمت فعاليات مهرجان سباق “الفورمولا إي- الدرعية 2018” الذي انطلق يوم الخميس الماضي بمدينة الدرعية، واستمر لمدة ثلاث أيام، في أجواء احتفالية وأنشطة ترفيهية عديدة لاقت إعجاب جمهور الحاضرين.

وفي ختام الفعالية، توج الأمير عبدالعزيز بن تركي الفيصل، نائب رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرياضة، الفائزين بالمراكز الأولى، حيث فاز المتسابق البرتغالي أنتونيو فيلكس دا كوستا بالمركز الأول، وحل بطل العالم في الفورمولا إي الفرنسي جان إريك فيرجن ثانيًا بفارق 0.46 ثانية، فيما جاء المتسابق البلجيكي جيروم دامبروزيو في المركز الثالث.

وأعرب نائب رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرياضة عن فخره برؤية نتائج المهرجان وما تحقق من نجاح لهذا السباق، مقدمًا شكره لكل من أسهم في هذا النجاح من السائقين والفرق الرياضية والمواطنين الذين رحبوا بضيوف الفعالية.

بدوره، الأمير خالد بن سلطان الفيصل، رئيس الاتحاد السعودي لرياضة السيارات والدراجات النارية، السباق بالحماسي، مشيرًا إلى أن نجاح هذه الفعالية سيستقطب العديد من رياضات السيارات إلى المملكة، وأعرب عن تطلعه لاستضافة سباق الفورمولا إي العام القادم.

الفائز البرتغالي أنتونيو فيلكس دا كوستا وصف التجربة بالقيادة المفعمة بالمرح، وقال :” استمتعتُ كثيرًا بهذه التجربة، ويسعدني أن أختبر كل هذه التجارب الجديدة والحماسية في عالم الفورمولا إي، وأن أزور هذه المدن الرائعة، وأتمنى أن تتكرر زيارتي إلى السعودية، لأنها كانت لحظات مميزة جداً بالنسبة لي”.

وتجدر الإشارة إلى أن السباق الذي يُعَدُ الأضخم والأول من نوعه في المملكة، ويأتي تنظيمه بموجب اتفاقية شراكة طويلة الأجل بين سباقات “فورمولا  إي” والهيئة العامة للرياضة، والاتحاد السعودي للسيارات والدراجات النارية، وذلك انسجاماً مع أهداف “رؤية المملكة العربية السعودية 2030 ” الرامية إلى بناء مستقبل مشرق وواعد للمملكة في شتّى الميادين

زر الذهاب إلى الأعلى
error: غير مسموح بنسخ المحتوى