البترول والطاقة

أحمد هيكل: توفير 18 ألف فرصة عمل بمحيط الشركة المصرية للتكرير

في يوم 27 سبتمبر، 2020 | بتوقيت 11:37 ص

مشروع التكسير الهيدروجيني تم تنفيذه وسط تحديات ضخمة

وقال «هيكل»، في كلمته خلال افتتاح الرئيس عبد الفتاح السيسي لعدد من المشروعات في مجال البترول بمسطرد، صباح الأحد، إن «الشركة المصرية للتكرير هي أحد شركات شركة القلعة القابضة»، موضحًا أن الفكرة الأساسية لها هو تكسير المازوت وتحويله إلى مواد عالية القيمة مثل السولار والبنزين.
وأضاف أن الشركة المصرية للتكرير لها تأثير إيجابي على الوضع البيئي في المنطقة المحيطة، مشيرًا إلى تأثير الشركة الإيجابي على سكان المنطقة المجاورة، من خلال توفير 18 ألف فرصة عمل، ومنح دراسية بكبرى الجامعات الحكومية والخاصة.

وأشاد بالمشروع، مشيرًا إلى أنه نموذج للتعاون بين الحكومة والقطاع الخاص، موضحا أنه تم تنفيذ هذا المشروع وسط تحديات ضخمة، أبرزها ما مرت به البلاد خلال فترة الربيع العربي، وكذلك أيضًا صعوبة استيراد المعدات والآلات من الخارج في ظل هذه الظروف.

وتوجه بالشكر للمهندس طارق الملا، وزير البترول والثروة المعدنية، على ما وصفه بدعمه المستمر للمشروع.

وأشاد بالجهود التي يقوم بها الرئيس عبد الفتاح السيسي لإنجاز المشروعات الكبرى، مطالبًا إياه بالاستمرار بها وعدم الالتفاد لدعوات الحاقدين.

ويفتتح الرئيس عبد الفتاح السيسي، اليوم الأحد، مجمع التكسير الهيدروجيني وعدد من المشروعات الأخرى في قطاع البترول بمسطرد، بحضور الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، والمهندس طارق الملا، وزير البترول والثروة المعدنية، وعدد من المسؤولين وكبار رجال الدولة.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: غير مسموح بنسخ المحتوى