الأخبارالبترول والطاقةعاجلمميز

رئيس جنوب الوادي القابضة للبترول: كل المؤشرات تؤكد أن البحر الأحمر منطقة بترولية واعدة ولا صوت يعلو على تشجيع الاستثمار بها

في يوم 20 نوفمبر، 2018 | بتوقيت 4:13 م

محمد عبد العظيم: بدأنا في جني ثمار ورشة استكشاف البترول والغاز بالبحر الأحمر وتلقينا أسئلة فنية هامة من الشركاء

عبد العظيم : نعمل على زيادة الإنتاج وهناك خطة مدروسة لزيادة الإنتاج والاستثمار

 

خاص:

قال محمد عبدالعظيم، رئيس شركة جنوب الوادي القابضة للبترول، إن منطقة البحر الأحمر منطقة واعدة بالنسبة لأنشطة البحث والاستكشاف عن البترول والغاز بها، وإنه لا صوت يعلو على تشجيع الاستثمار بها.

وأضاف عبد العظيم في تصريحات خاصة لـ”اليوم الاقتصادي” أن ورشة العمل التي عقدت أمس الإثنين، والتي نظمتها شركة جنوب الوادي المصرية القابضة للبترول بالاشتراك مع جمعية جيوفيزياء الاستكشاف وشركة شلمبرجير العالمية، وذلك بحضور المهندس طارق الملا، وزير البترول والثروة المعدنية، واللواء أحمد عبد الله، محافظ البحر الأحمر، أكدت أن الأحواض الترسيبية تحمل المواد الهيدروكربونية بنسب عالية.

وأوضح أن الورشة تضمنت 10 ‏جلسات تناولت 35 بحثًا لدراسة الأحواض الترسيبية والمكامن البترولية بالبحر ‏الأحمر بمشاركة 130 خبيرًا من شركات البترول المصرية والعالمية يمثلون 10 ‏دول مختلفة، وأن تلك الأبحاث خلصت إلى أن منطقة البحر الأحمر منطقة واعدة للاستكشاف والبحث عن البترول والغاز وأنها تحمل الخير الكثير للجميع، لافتًا إلى أن الجميع متفائل بعد ورشة العمل.

ولفت رئيس شركة جنوب الوادي القابضة للبترول إلى أن الورشة بدأت تأتي بثمارها، حيث تلقت شركة جنوب الوادي بعض الأسئلة الفنية الهامة عن منطقة البحر الأحمر من الشركاء، وهو ما يؤكد أن هذه المنطقة التي تقع تحت إشراف جنوب الوادي القابضة منطقة واعدة.

وقال إن شركة جنوب الوادي القابضة للبترول في اجتماعات مستمرة مع الشركاء في منطقة جبل زيد لزيادة الإنتاج والاستثمار من خلال لقاءات أسبوعية لتذليل كافة العقبات التي تواجه أعمال تلك الشركات، مشيرًا إلى أن جنوب الوادي القابضة للبترول تناقش كذلك مع الشركاء تعظيم الاستثمارات في العام المالي 2019 – 2020 م ، وكذلك خطة هذا العام بما يؤدي إلى زيادة الإنتاج في منطقة امتياز كل شركة .

عبد العظيم أكد أنه جاري الانتهاء من الدراسات الخاصة بمنطقة شمال وجنوب البركة التابعة لشركة أي بي أر وميدي تيرا، وعلى أثر تلك الدراسات سيتم  حفر بئرين في المنطقة، وأنه جاري كذلك تنمية الآبار في منطقة البركة التابعة لشركة كوموبو .

وكشف أن شركة جنوب الوادي تعمل خلال الفترة القادمة على زيادة الإنتاج وأن هناك خطة مدروسة لزيادة الإنتاج والاستثمار، وذلك تحت إشراف ودعم كاملين من وزير البترول المهندس طارق الملا، الذي لا يتواني في تذليل أي عقبة تقف في سبيل تحقيق الشركة لأهدافها.

 

 

 

زر الذهاب إلى الأعلى
error: غير مسموح بنسخ المحتوى