البترول والطاقة

“بتروجت” تنجح فى تحقيق إنجاز جديد خارج مصر وتنهى أعمال تنفيذ وتشغيل مشروع تسهيلات نزع الكبريت بمنطقة الخليج العربى

7:14 م

نجحت شركه بتروجت في تحقيق إنجاز جديد
، تمثل في إنهائها لأعمال تنفيذ وتشغيل مشروع تسهيلات نزع الكبريت بمنطقة الخليج العربي
وهو المشروع الذى يهدف لإنتاج 435 مليون برميل يومياً من المياه منزوعة الكبريتات واللازمة لحقن الآبار. 
ويعتبر هذا المشروع هو الأول من نوعه من حيث حجم الأعمال والتقنية الفنية المستخدمة فى المشروع، تقنية الترشيح بتكنولوجيا النانو و،التي تعد من أحدث طرق الفنية المستخدمة فى إستخلاص وفصل الكبريت بالاضافة الى المدة الزمنية المحددة للتنفيذ.

وقد نجحت شركة بتروجت فى إنهاء أعمال تنفيذ المشروع فى زمن قياسى وبأعلى درجات الجودة العالمية مع إتباع أحدث ضوابط السلامة والصحة المهنية المطبقة فى تلك النوعية من المشروعات المتخصصة ولتنجح فى تقديم نموذج مشرف لشركات القطاع خارج مصر وبما يتماشى مع خبرات الشركة السابقة فى التواجد فى الأسواق الخارجية. 

كما نجحت الشركة فى استكمال أعمال التنفيذ الخاصة بالمشروع متغلبة على تحدى كبير، ألا وهو ظروف جائحة فيروس كورونا والتى مثلت تحدياً كبيراً للشركة فى استكمال الأعمال مع المحافظة على سلامة جميع العاملين بالمشروع وتطبيق كافة الإجراءات اللازمة للوقاية من خطر الإصابة.
وإدارة الشركة تتشرف بأن تنتهز هذه الفرصة لتتقدم بعميق الشكر والتقدير الى السيد
المهندس طارق الملا ، وزير البترول والثروة المعدنية على كامل دعم ومساندة سيادته للشركة خلال تواجدها بالاسواق الخارجية وقيام سيادته بتذليل كافة العقبات التى تواجه الشركة على كافة الاصعدة، وهو الأمر الذى كان داعما للشركة فى قدرتها على
تحقيق الوفاء بإلتزاماتها وتحقيق هذا النجاح. 

كما تنتهز إدارة الشركة الفرصة أيضاً لتتقدم بشكر خاص إلى جميع العاملين بالشركة بصفة عامة وإلى العاملين بالأفرع الخارجية بشكل خاص على كل ما تحملوه من مشقة وجهد خلال الفترة السابقة والتى شهدت ظروفاً غير طبيعية املتها علينا تلك الجائحة التى أصابت العالم بأسره، والتى كانت سبباً فى اصرارهم على بذل المزيد من الجهد والعمل حفاظا على الشركة وحفاظاً على قدرتها على تنفيذ كافة المشروعات المسندة اليها فى التوقيتات المحددة وبأعلى درجات الجودة العالمية، فلهم كل التقدير والشكر والعرفان. 

 

إغلاق
error: غير مسموح بنسخ المحتوى