الفن والثقافة والآثار

السياحة تحتفل بيوم التراث العالمي من منطقه آثار سقارة

3:47 م

 

تحتفل وزارة السياحة والآثار هذا العام بيوم التراث العالمي بطريقة مختلفة، وذلك ضمن الإجراءات الاحترازية التي تتخذها الدولة المصرية والعالم للوقاية من فيروس كورونا المستجد، حيث اختارت الوزارة منطقة آثار سقارة لتكون رمزا للاحتفال بيوم التراث العالمي هذا العام وبالتحديد مقبرة الكاهن المطهر “واحتي”.

هذه المقبرة هي واحدة من أهم الاكتشافات التي قامت بها الوزارة في السنوات الأخيرة، ليس فقط لما تحمله من ألوان وكنوز، ولكن أيضا لكونها تذكرنا باهتمام المصري القديم بالوقاية من الأمراض واستخدام كل أدوات التطهير والتعقيم المتاحة، كالمياه والزيوت والعطور.

وفي ظل الاجراءات الاحترازية التي يتخذها العالم لمكافحة فيروس كورونا المستجد، نستغل احتفالية يوم التراث العالمي، كي نذكر أنفسنا أننا بحاجة إلى التعلم من أجدادنا فيما يتعلق بالوقاية والالتزام بالتطهير والنظافة الشخصية، إلى جانب اتباع تعليمات الحكومات والجهات الصحية، حتى نتمكن من التغلب على هذا الخطر.

يصطحبنا  الدكتور خالد العناني وزير السياحة والاثار، الي داخل مقبرة واح تي الرائعة في سقارة. والتى تم الكشف عنها في عام 2018 ، وتعتبر واحدة من أهم الاكتشافات في هذا العقد، لأن صاحب هذه المقبرة الكاهن الاعلي للتطهير من الأسرة الخامسة، مما يجعلها تذكيرا مناسبا وفي الوقت المناسب بأن تطهير وحماية ما نعتز به هو رغبة إنسانية فطرية تمتد عبر آلاف السنين. 

إغلاق
error: غير مسموح بنسخ المحتوى