السؤال

“اليوم الاقتصادي” يسأل الدكتور مصطفى مدبولى رئيس مجلس الوزراء

5:34 م

هل هناك خطة إجلاء للسياح الموجودين في مصر بعد قرار تعليق الرحلات؟ 

…………………

أولاً : فى البداية نحن مع كل قرارات الدولة المصرية للتعامل مع فيروس كورونا المستجد وتداعياته، وفي هذا التوقيت الصعب نقف جميعاً خلف الدولة وما تتخذه من إجراءات حتى يمر هذا الظرف الإستثنائي الصعب جداً.. حفظ الله مصر وحمي شعبها من كل سوء ومكروه، لكن وبعد قرار الدكتور مصطفى مدبولى رئيس مجلس الوزراء بتعليق رحلات الطيران إبتداءاً من يوم 19 وحتى نهاية الشهر، فهناك سؤال يطرح نفسه في إطار الحفاظ على المقصد السياحى المصرى خاصة في ظل هذه الظروف، هل هناك خطة إجلاء للسياح الموجودين في مصر؟.

…………………..

ثانياً : لم يتبقى على الموعد التي حددته الحكومة سوي 3 أيام، وهنا نريد أن نعرف آلية التعامل مع السياح الموجودين في المقاصد السياحية المختلفة؟، وهل تم التنسيق مع شركات السياحة والطيران حتي تتم عملية الإجلاء بسرعة وبشكل لا يسئ إلى سمعة المقصد؟، وما هو الطيران الذي سيتولي نقل السياح إلى بلادهم؟ وهل هناك خطة بديلة انقلهم؟، كل هذه الأسئلة تبحث عن إجابات نظراً لخطورة الوضع فقط، وأنما لتقليل خسائر القطاع بقدر المستطاع، ونقل صورة إيجابية عن تعامل الدولة المصرية مع الأزمة الراهنة بكل كفاءة وحيادية، و تحملها لمسئولياتها كاملة تجاه ضيوف مصر من كل الجنسيات.

…………………..

ثالثاً : الظرف الراهن يحتاج إلى تحركات وإجراءات محسوبة جيداً، إجراءات يراعي فيها أهمية صناعة السياحة، وأنها صناعة حساسة “هشة” تمرض كثيراً، لكنها لا تموت، وهنا لابد من دراسة كل قرار وإجراء، ودراسة تبعياته وآلية تنفيذه بما يحافظ على الصناعة ومصالح العاملين فيها من رجال أعمال ومستثمرين، وقبل كل ذلك مصلحة الدولة العليا.. مرة أخرى كل الدعم والمساندة لقرارات الدولة المصرية وقيادتها الحكيمة، للتعامل مع هذه الظروف الصعبة.. حفظ الله مصر من كل شر. 

error: غير مسموح بنسخ المحتوى
إغلاق