اقتصاد واستثمار

وزير المالية: الشرائح الضريبية الجديدة تحمل أخبارا سارة للمواطنين

6:00 م

أعلن الدكتور محمد معيط، وزير المالية، عن انتهاء الوزارة من من دراسة الشرائح الضريبية الجديدة، لافتا إلى أنها ستأخذ التسلسل الإجرائى الخاص بها داخل أروقة الحكومة تمهيدا لإحالتها إلى مجلس النواب لدراستها واتخاذ قرارا بشأنها خلال دور الانعقاد الحالى، ومن ناحيته أكد الدكتور حسين عيسى، رئيس لجنة الخطة والموازنة بمجلس النواب، أن الشرائح الضريبية الجديدة تحمل أخبارًا سارة للمواطنين.

جاء ذلك خلال اجتماع لجنة الخطة والموازنة، اليوم الأحد، برئاسة الدكتور حسين عيسى، رئيس اللجنة، لمناقشة مشروع قانون مُقدم من الحكومة بإصدار قانون الإجراءات الضريبية الموحد، والذى يستهدف تيسير إجراءات ربط تحصيل الضرائب المختلفة “ضريبة دخل، ضريبة القيمة المضافة، ضريبة الدمغة، رسم تنمية الموارد المالية للدولة”، منعا لتعدد الإجراءات علاوة عن منع الازدواج الضريبى، بالإضافة إلى كونه يرسى منظومة لإصدار الفاتورة الإلكترونية واعتبارها من وسائل الإثبات المعترف بها ضريبيًا، أسوة لما هو متبع فى كثير من دول العالم، وذلك تمهيدا لبدء نشر الأجهزة والنظم الإلكترونية لمراقبة عمليات البيع والشراء، وربطها مع مصلحة الضرائب على مستوى الجمهورية بالكامل لتحصيل الضريبة المستحقة.

وكانت النائبة ميرفت ألكسان مطر، عضو لجنة الخطة والموازنة بمجلس النواب، قد لفتت إلى أنه كان يجب على الحكومة أن تتقدم بمشروع قانون بتعديل قانون الضريبة على الدخل بالتوازى مع مشروع قانون إصدار قانون الإجراءات الضريبية المُوحد، مشيرة إلى أن قانون الإجراءات الضريبية المُوحد سيلغى بعض مواد قانون الضريبة على الدخل، واتفق معها المهندس ياسر عمر، وزكيل اللجنة، مُحذرا من إحداث خلل نتيجة إقرار قانون الإجراءات الضريبية الموحد دون إقرار تعديلاات قانونى الضريبة على الدخل والضريبة على القيمة المضافة، قائلا “على الحكومة أن تُسرع فى إقرار هذه التعديلات وإحالتها للبرلمان قبل إقرار قانون الإجراءات الضريبية الموحد، لازم الـ3 تشريعات يمشوا مع بعض”.

ومن ناحيته لفت الدكتور محمد معيط، وزير المالية، إلى أن الحكومة تناقش الآن 5 مشروعات قانونين سيتم إحالتها للبرلمان فى أقرب وقت، وهى (المالية العامة الموحد – الصكوك السيادية – الضريبة على القيمة المضافة – الضريبة على الدخل – ربط الموازنة العامة للدولة للسنة المالية 2020/2021)، فضلا عن مشروع قانون الإجراءات الضريبية الموحد المُحال للجنة الخطة والموازنة بالبرلمان، لافتا إلى أن كل تلك التشريعات ستُحال للجنة الخطة، قائلا “اللجنة الموقرة ربنا يعينها ويقويها”، ومازح الدكتور حسين عيسى رئيس لجنة الخطة والموازنة، وزير المالية وأعضاء اللجنة قائلا “إحنا نجيب خيمة ونخيم هنا بقى”.

وردا على ما أُثير من النائبة شيرين فراج بأن مشروع قانون الإجراءات الضريبية الموحد لم يُعرض على العاملين فى مصلحة الضرائب، قال معيط: “أنا اجتمعت بالناس وطلبت مقترحاتهم وكل منطقة وكل مأمورية أرسلوا ملاحظاتهم، وتم عرض المشروع للحوار المجتمعى داخل المصلحة وفى الإعلام ومكاتب المحاسبة أكثر من أى قانون، القانون دا مش بتاعى دا بتاع مصر”.

وأكد الوزير محمد معيط، أن الارتقاء بالمنظومة الضريبية فى مصر هو المستقبل، لأنه يضمن توسيع القاعدة الضريبية، قائلا “عندنا بطالة تحتاج خلق فرص عمل، وفرص العمل تأتى عن طريق الاستثمارات التى ستأتى من النمو وتوسيع القاعدة الضريبية دون فرض ضرائب جديدة على المستثمرين”.

error: غير مسموح بنسخ المحتوى
إغلاق