البترول والطاقة

رؤساء الشركات العالمية وقيادات وزارة البترول يزورون جناح أست بمؤتمر ومعرض إيجبس 2020

11:59 ص

صرحت حسناء الكيلاني مالكة شركة أست (ASSET for trading & Development)، انها سعيدة جدا بمشاركة الشركة في معرض EGYPTS2020 و قد زارها في جناحها و التقت في المعرض عددًا من أهم روؤساء الشركات الكبرى التي تعمل في قطاع البترول، وقيادات وزارة البترول، على رأسهم المهندس عابد عز الرجال رئيس الهيئة العامة للبترول، و الكيميائي أشرف الشامي نائب رئيس الهيئة العامة للبترول، و الدكتور ياسر مصطفى مدير معهد بحوث البترول المصري، و المهندس أشرف بهاء رئيس  شركة انبى، و المهندس محمد عبد العظيم رئيس شركة جنوب الوادي القابضة للبترول ، و المهندس محمد العبادي رئيس مجلس ادارة شركة إسكندرية للزيوت المعدنية أموك ، و المهندس ناصر شومان رئيس مجلس ادارة شركة النيل للبترول.
و قد قامت شركة است بعرض جميع التقنيات والحلول الخاصة بتقليل انبعاثات الكبريت في وقود السفن ، و التي تستهدف تقليل الكبريت من وقود السفن من نسبة 3.5% إلى %0.5 . بعد قرار المنظمة البحرية الدولية (IMO) و إنه و اعتبارا من 1 كانون الثاني/يناير 2020، تم تخفيض الحد الأعلى العالمي لمحتوى الكبريت المسموح به في وقود السفن إلى 0.50%
وبذلك يصبح هذا الحد إلزاميا لجميع السفن في البحار في العالم.
و هذه التكنولوجيا و التقنية الجديدة تقدمها شركة (IUT) الكندية والتي تمثلها شركة ASSET For Treading & Development في مصر كوكيل حصري لها في السوق المصري.
و قد حظت التكنولوجيا الجديدة التي تقدمها الشركة اهتماماً واسعاً من قبل رؤساء مجلس ادارة كبرى الشركات وتم مناقشة سُبل التعاون المستقبلي بينهم و فتح مجال للتكنولوجيا الكندية الدخول إلى السوق المصري و ان تكون مصر بوابة لهم لدخول الشرق الأوسط و أفريقيا لا سيما ان العلاقات المصرية الكندية علاقة تربطها صداقة وطيدة و مصالح مشتركة في عدة مجالات، و ان مصر كانت و ستظل تفتح ذراعيها لكل الدول العربية و الأجنبية في شتى المجالات في كل ما يفيد البلدين تحت ظل قيادة وطنية حكيمة تخطي بخطى واثقة و سريعة نحو مستقبل واعد و متقدم في جميع المجالات و خاصةً مجال الطاقة و التكنولوجيا و الصناعة.
و اضافت حسناء الكيلاني انها  استطاعت تغير وجهة نظر الشركة الكندية بعد رفضهم المشاركة من قبل،، لكن بوجودهم في المعرض لمدة ثلاثة أيّام شاهدو بأعينهم المعرض الذي لا يقل في المستوى عن اَي معرض دولي في اَي بلد متحضر، و أشادوا بتنظيمه و بالمجهود الذي قام به القائمين على المعرض تحت رعاية  وزير البترول المهندس طارق الملا، و حضور الرئيس عبد الفتاح السيسي  كما أنهم  شاهدوا تهافت الناس على المعرض من جميع الجنسيات و الشركات المشاركة في المعرض، وهم من أكبر الشركات العالمية، و مقابلتهم لروساء الشركات و المسؤولين و بالأخص الشركات التابعة لوزارة البترول المصرية، وقد كانت مقابلتهم ودودة، متحضرة، و مُرحبة جدا مبنية على أسس علمية و نظرية سلسة و صحيحة. و هذا غير وجهة نظرهم تماماً و باتو مصممين على فتح مجال تعاون مشترك في مصر بعد ما كانوا متخوفين، و قد نقلوا هذه الصورة الإيجابية لباقي فريق العمل في كندا و لفريق عمل الأبحاث و التكنولوجيا في
‏Calgary’s Chemical & Petroleum Engineering Department
و اضافت حسناء الكيلاني هذا جعلني اشعر بفخر و أمل كبير و ثقة أكبر بالقيادات الحكيمة وان مصرنا الحبيبة فعلاً قد الدنيا و ستظل قد الدنيا.

إغلاق