السياحة والطيران

الاثنين المقبل إفتتاح أكبر معرض مصري ببلغاريا لفتح أسوق سياحية جديدة

في يوم 29 يونيو، 2019 | بتوقيت 5:41 م

 

تحت عنوان توت عنخ أمون قصة حب لا تنتهى..تقيم شركة EG Gate بوابة مصر للعالم الرقمية أول معرض من نوعه للترويج للسياحة الثقافية خلال الفترة من بعد غدا الاثنين الأول من يوليو المقبل وحتى الأول من إكتوبر القادم وسوف يفتتحه رئيس الوزراء البلغارى وحاكم مدينة بورجاس مقر إقامة المعرض والذى يتزامن مع مرور مائة عام على إكتشاف مقبرة توت عنخ أمون.

صرحت بذلك الدكتورة ميناس ابراهيم الرئيس التنفيذي لبوابة مصر للعالم الرقمية EG GATE وأضافت أن هذا المعرض الهام يأتى في إطار توجهات الشركة بفتح أسواق سياحية جديدة وعدم الأعتماد على الأسواق التقليدية لتعظيم عائدات الدولة من العملات الأجنبية.

وأكدت أن توجيهات السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية بضرورة العمل على دفع الحركة السياحية الوافدة وإستغلال الأستقرار الأمني الذى تشهده البلاد دفعتنا للمشاركة في هذا المعرض الذى يعتبر الأول من نوعه والذى يهدف بالأساس للترويج للسياحة الثقافية التي عانت كثيرا خلال السنوات الماضية..وأشارت ميناس إلى أن القيادة السياسية نجحت خلال الفترة الماضية في تحسين الصورة الذهنية لمصر وإقامة علاقات قوية مع دول العالم المختلفة الأمر الذى يفرض علينا وبقوة العمل على أرض الواقع لتنشيط السياحة الوافدة الى كافة المقاصد السياحية المصرية.

وقالت ان الشركة تقيم هذا المعرض الهام بالتعاون مع إحدى الشركات الخاصة وبلدية بورجاس و تحت عنوان “توت عنخ أمون قصة حب لا تنتهى” حيث نعرض أكثر من مائة قطعة أثرية مقلدة بالحجم الطبيعى تحكى قصة اشهر فراعين مصر وسيكون هناك عرض وشرح لهذه القطع بمختلف اللغات

وأضافت أن “إيجى جيت” سوف تقوم أيضا بالترويج لكافة مزارات مصر الأثرية بخاصية ال VR وهى أحدث أنواع الترويج الرقمى والتى يستطيع من خلالها السائح المستهدف التجول داخل المزار الأثرى ويشاهد جميع تفاصيله بدقة متناهية تدفعه إلى زيارة مصر مؤكدة أن دول العالم المختلفة باتت تعتمد على التكنولوجيا الرقمية لتسويق منتجاتها ومقوماتها السياحية المختلفة.

وأشارت إلى أن المعرض يقام تحت بلدية بورجاس ووزارة الثقافة البلغارية وبالتعاون مع السفارة المصرية بالعاصمة البلغارية صوفيا وسوف تشارك بوابة مصر الرقمية ايضا في رعاية وتنظيم عروض فنية مصرية علي هامش المعرض ضمن التعاون الثقافي بين البلدين الشقيقين.

واوضحت ان مصر وبلغاريا يرتبطان بعلاقات سياسية واقتصادية ودبلوماسية متميزة تمتد لاكثر من 90 عاما، حيث تعد مصر اهم شريك اقتصادي لبلغاريا في منطقة الشرق الاوسط كما تحظي القاهرة بزيارات رفيعة المستوي لقيادات بلغاريا واخرها زيارة رئيس بلغاريا إلى مصر في شهر مارس الماضى، والتى زار خلالها منطقة الأهرامات وأبو الهول ودخل الهرم الأكبر، حيث اعرب خلالها عن إعجابه بالحضارة المصرية القديمة، ومن قبله زيارة رئيس وزراء بلغاريا إلى مصر العام الماضى.

وأكدت الدكتورة ميناس إبراهيم ان بوابة مصر للعالم الرقمية حرصت علي المشاركة في رعاية وتنظيم هذا المعرض لدعم جهود الدولة الرامية لفتح اسواق جديدة للسياحة الوافدة لمصر خاصة من شرق وشمال اوروبا والتي تعد بلغاريا احد اهم اسواقها الي جانب البناء علي اتفاقية التعاون السياحي التي وقعتها وزيرة السياحة مع الجانب البلغاري نهاية مايو الماضي والرامية لتعزيز التعاون السياحي بين مصر وبلغاريا وتبادل الخبرات وزيارات الوفود والتعاون فى تطوير منتجات سياحية مشتركة فى مجالات السياحة الثقافية والشاطئية وسياحة المهرجانات وسياحة الطعام (الطهى) وغيرها من الأنماط السياحية.

واضافت ان هذه العلاقات المتميزة تدفعنا لتعميق العلاقات الاقتصادية التي طبقا لاخر تقرير لوزارة التجارة والصناعة فان حجم التبادل التجاري بين مصر وبلغاريا عام 2017 بلغ مليار و156 مليون دولار نأمل في مضاعفتة عدة مرات مع جهود تعميق التعاون السياحي والصناعى بين البلدين.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: غير مسموح بنسخ المحتوى